مين وردة؟!

كنتُ في وظيفتي اليومية أتجهز للمغادرة، وأنا حقاً في حيرة كبيرةٍ. تتنازعني الرغبةُ في السفر تارةً، وتارةً يغلبني هَمُّ المنخفض القادم . وبينما كنتُ أتأرجح على حبال الحيرة ...

صاروخك من ورقٍ يا ولدي!

بِركنٍ من أركان البيت، وقعت عيناي على صاروخك الورقيّ يا ولدي .. يوم كنتَ تلعب به مع أخيك الأصغر، لم يكن يثيرني كما أثارني اللحظة.. جملة مشاعر وأحاسيس، عصفت بصدري وقلبي، و...

تضحية وجحود

منحته حبا كبيرا يتدفق كل يوم بغزارة من نبع قلبها الكبير المفعم بالحنان، والمحبة ..كانت شمعة مضيئة تحترق من أجله ،ولأجل راحته ،وراحة الأولاد ..نحلة نشيطة لا تكل ،ولا تمل، ...

عيناها ...

1طرق سعيد باب صديقه أطل عليه بادره : ارتد ملابسك ..وتعال لا تسألني عن شيء ... طلب منه صديقه الدخول للمنزل صرخ سعيد : ستخنقني الجدران أسرع .٢سار صديقان لا ينظران لبعضهما ك...

جيشنا العربي السوري .. النصر يليق بك

دم في علاك أيها العلم فإننا بك بعد الله نعتصم بالأمس سطر نسر « ميسلون « البطل « يوسف العظمة» ملحمة بطولية خالدة ، عندما تصدى بإمكانيات محدودة جداً للجيش الفرنسي المحتل ال...

 الحركة التصحيحية... المنطلقات و الإنجازات

بمناسبة الذكرى التاسعة والأربعين لقيام الحركة التصحيحية المجيدة التي قادها القائد المؤسس حافظ الأسد ألقى الروائي عبد الغني ملوك محاضرة بعنوان:(الحركة التصحيحية المنطلقات ...

تأبط شعراً..سلمت يا دمشق

سلمت دمشق من عصابة إجرام فقد صانك الرحمن بالصامد الحامي فأنت ربيع الروض في كل موضعٍ أنت ربوع للمودة يا شاميوقد شع منك النور في جنح ظلمة وكان شعاع النور أصدق إعلام وأنت خل...

ثقافتنا الأصيلة

تحيق بثقافتنا الأصيلة أخطار كبيرة لم تشهدها من قبل ولاسيما بعد محاصرتها من تيارات العولمة المتعددة الجنسيات والمتابع لأولويات ما أصبحنا نتعلمه ونتعامل معه في هذا العصر عل...

المتنبي حكيماً

لم يكن المتنبي حكيما بمعنى الكلمة لكنه استفاد من تجاربه في الحياة ومن خلال الذين عاشرهم من السياسيين واللغويين والأدباء فنبغ بشعره وذاع صيته حتى استحق مقولة ماليء الدنيا ...

فكرة ... النجاح ليس معادلة مستحيلة

كما أنيرت شمعة مهرجان الثقافة الموسيقية التاسعة عشرة في التاسع والعشرين من الشهر الماضي فقد أطفئت يوم الأربعاء الماضي بعد تسع حفلات فنية قدمتها الفرق الفنية التي قدمت برا...