نافذة للمحرر ..أدباء في الذاكرة .... د.عبد الله عبد الدائم

اذكر أن أول كتاب قرأته للدكتور عبد الله عبد الدائم هو كتاب – الموجز في علم النفس – وعثرت عليه في مكتبة ابن عمتي الذي نال الشهادة الثانوية في النصف الثاني من الخمسينيات ، وهو كتاب مدرسي للصف الثاني عشر ، وشارك الدكتور عبد الله عبد الدائم تأليفه الدكتور سامي الدروبي وهو من مطبوعات وزارة التربية عام خمسين .
ومضت الأيام حتى النصف الثاني من الثمانينات حين قرأت ترجمته والدكتور سامي الدروبي لكتاب طريف وثمين هو كتاب – الضحك – للفيلسوف الفرنسي – برغسون – وقد طبع الكتاب أكثر من طبعة ، وهذا حرضني على قراءة كتاب آخر ترجماه للفرنسي – برغسون –هو : منبعا الأخلاق والدين وأيضاً طبع أكثر من طبعة . وعرفت بعدها أن الدكتور عبدالله عبد الدائم علم من أعلام الفكر والتربية في وطننا العربي ، وأن مؤلفاته الفكرية والتربوية تشكل مكتبة غنية تتوزع على الوطن العربي في مشارقه ومغاربه ، وكنت اعتقد انه من أسرة عبد الدائم في حمص ، ولكن تبينت انه من مواليد حلب ولكنه عمل أستاذاً للفلسفة في مدينة حمص في النصف الثاني من الأربعينيات .
وكان قد درس سنة واحدة في المدرسة الثانوية بحمص في منتصف الثلاثينيات وقد حصل على الإجازة من قسم الفلسفة بكلية الآداب – جامعة القاهرة ثم دكتوراه الدولة في الآداب –تربية – من جامعة السوربون بباريس : وعمل أستاذاً بكلية التربية بجامعة دمشق ومديراً عاماً لمعارف حكومة قطر ومديراً للشؤون الثقافية بوزارة الثقافة والإرشاد القومي بسورية أيام الوحدة مع مصر ، كما كان وزيراً للإعلام في الجمهورية العربية السورية بين عامي اثنين وستين وأربعة وستين ، وعاد ثانية إلى الوزارة السورية فكان وزيراً للتربية في السبعينيات ، ومن أهم مؤلفاته التربوية باللغة العربية : التربية التجريبية والبحث التربوي ، التربية عبر التاريخ .التربية العامة وهو مترجم عن –أوبير -،الثورة التكنولوجية في التربية العربية ، التربية والعمل العربي المشترك ، نحو فلسفة تربوية عربية ، الآفاق المستقبلية للتربية في البلاد العربية ، ومن أهم مؤلفاته القومية والفكرية : دروب القومية العربية ، التربية القومية ، القومية والإنسانية الاشتراكية والديمقراطية ، التخطيط الاشتراكي ، في سبيل ثقافة عربية ذاتية،القومية العربية .والنظام العالمي الجديد . إسرائيل وهويتها الممزقة ، دور التربية والثقافة في بناء حضارة إنسانية جديدة ، صراع اليهودية مع القومية الصهيونية ، العرب والعالم وحوار الحضارات
بالإضافة إلى مؤلفين بالفرنسية ومئات المقالات والبحوث المنشورة في مجلة الآداب البيروتية ومجلة العربي الكويتية ومجلة – شؤون عربية –ومجلة المستقبل العربي . وهو يحمل وسام الاستحقاق من الجمهورية العربية السورية .
وقد قال فيه المفكر معن بشور : -إن فكر الدكتور عبد الله عبد الدائم هو فكر العروبة الجديدة ، عروبة مشبعة بتراث الأمة الروحي والحضاري ، ومتطلعة إلى فهم العصر ومواكبة تطوراته ، وعروبة ملتزمة بالمقاومة بمعناها الشامل ، مقاومة الاحتلال الخارجي من أجل حرية الأوطان ، ومقاومة الاحتلال الداخلي من اجل حرية الإنسان ..
د. غسان لافي طعمة