قالوا في المهرجان

ولاء العلي –موظفة :
هذه أول متابعة لفعاليات المهرجان الذي اتسم بالثقافة والرقي والسمو للروح. والفرقة رائعة ومتميزة فقد حلقنا معها ...وسأتابع المهرجان للنهاية . لأن الموسيقا غذاء الروح...والحضور بشرائح عمرية متعددة ولاحظنا أن كل الحضور هادىء ينصت بشغف للموسيقا... فالناس تواقة للموسيقا كونها تمنح طاقة إيجابية للروح التي عانت الألم والوجع والاكتئاب ومع حضور الأمسيات الموسيقية هذه،أشعر بأنني بطاقة جديدة تركت خلفي كل ما يؤلمني .أتمنى من إدارة المهرجان- خاصة نقابة الفنانين إتاحة الفرصة لمشاركة أصحاب المواهب إن كان غناءأو عزفاً.
سارة اسماعيل طالبة ثانوي –عازفة كمان
أتابع المهرجان ولكن لم أتمكن من الحضور إلا في حفلة اليوم نتيجة سكني البعيد نوعاً ما...وهذه الحفلة الموسيقية رائعة...وبرنامج المهرجان منوع وغني ... أتمنى لو يكون التوقيت أبكر من هذا التوقيت كي يتسنى للبعض ممن يقطن بعيداً الحضور والمتابعة.
رامز اسماعيل أبو غزال :متقاعد – عضو في نادي دوحة الميماس ... أتابع المهرجان يومياً ونحن بحالة من الاستقرار بعد الحرب الضروس التي شنت علينا لذلك الناس بحاجة ماسة وحقيقية للراحة ولمعالجة الروح المتبقية .
الفرق المشاركة تقدم جهدها وأفضل مالديها ..كل الشكر لها ونتمنى لها المزيد من التألق .. والحضور كثيف والصالة تكاد لا تتسع نتيجة الإقبال الشديد فالناس تحب الموسيقا وتتابعها . حمص مشهورة بذوقها الرفيع وثقافتها نحن بحاجة لنسمع الموسيقا كي تسمو أرواحنا بظلها .
الطفل زكريا ابراهيم – 10 سنوات :
حضرت اليوم لأتابع والدي .. لدي اهتمامات بالموسيقا وأتعلم العزف على آلة البزق في أحد المعاهد الموسيقية .. الحفلة أعجبتني كثيراً وأتمنى حضور حفلات كثيرة .. وأتمنى التوفيق والنجاح لكل الموسيقيين
أسامة عبد المولى : طالب ثانوي :
أتابع فعاليات المهرجان يومياً وأعجبني كثيراً والاقبال كبير لم يتسن لي الجلوس بسبب الازدحام الشديد وحب الناس للموسيقا وهذا المهرجان رائع وممتع ومفيد معاً . نشكر نقابة الفنانين على ذلك
الدكتورة الهام : المهرجان ممتع وجميل يحلق بنا إلى أجواء الفرح والموسيقا .. حمص أم الضحكة والفرحة ويليق بها وبجمهورها مهرجان كهذا والفعاليات رائعة جداً والفرق الفنية المشاركة مميزة وقد حققت نجاحاً كبيراً.
محمد الحسين عضو نقابة الفنانين :
المهرجان هذا العام متميز جداً وعودته للحياة بعد الحرب أساسية وضرورية كي نعود للحياة ثانية لنجلس مع بعض ونستمتع بالموسيقا .
مرهف مراد رئيس فرقة نادي الخيام الموسيقية :
أتابع كافة فعاليات المهرجان ونتوجه بالشكر لكل الجهات التي ساهمت بهذا المهرجان المتميز وللجهود الجبارة التي بذلت في سبيل خلق المتعة والفائدة لجمهور حمص .
والفعاليات اتسمت فرقها بالتنوع والابداع والغنى بالأنماط الموسيقية وما يميز المهرجان هو مشاركة فرق جديدة وهي جديرة وتستحق المتابعة .
وفيما يخص نادي الخيام فإن العودة قريبة جداً الى الانطلاقة من جديد
الدكتور الياس بطرس “نائب رئيس جامعة البعث” : مهرجان الثقافة الموسيقية فرصة مهمة لتأكيد عودة حمص لألقها وتميزها والدليل هو هذا الحضور الكثيف من أهالي مدينة حمص لهذه الفعالية ولفعاليات المهرجان بشكل يومي وهذه هي سورية بلد الحضارة والكرامة والحب والفن والثقافة والسلام .
مها الشعار “كاتبة” : فعاليات المهرجان بشكل عام جميلة جدا ً واليوم استمتعنا بالأداء الرائع لفرقة موزاييك وهناك مقولة جميلة تقول « يبدو العالم فارغا دون موسيقا » ونحن اليوم بأمس الحاجة لسماع هذا النوع من الموسيقا الراقية وإقامة مثل هذه الفعاليات لنؤكد للعالم أن سورية تعافت من محنتها وهي في طريقها لتعود أجمل مما كانت وأن مدينة حمص كانت وستبقى مركز إشعاع فكري وحضاري وأن أهل حمص سيبقون يوزعون الفرح للعالم .
تصوير ولقاء نبيلة ابراهيم