تغريدات في الصباح..

في الفجر الباكر يتنسّم العشّاق أنفاس مَن يعشقون

                       *******

افتحي عينيك يا حبيبتي لكي تستيقظَ الكائنات .

                        *******

قلتُ للسّروة :" صباح الخير ",

ابتسمتْ وردّتْ بحياء يشعّ فتنة وقالتْ :

" صبّحكَ اللّهُ بِقامةِ مَن تحبّ "

                      *******                                 

الدّوريّ المُشاكس حزينٌ منذ يومين

لأنّ حبيبتَه لم تزقّ الهواء

*******

حين لانَبْتهجُ برؤيةِ مَنْ نحبّ

يدخل الكونُ في  ظُلْمة الدُّمُوس ،                           

                     *******                                 

تَتَراجَعُ أرواحُنا بقدرِ تَخَلُّفِنا عن التّواصل

مع الجمال

                   *******

صَبَّحَ اللّهُ وجْهَ حبيبتي بِندى الأعشاب

والقلوب ،                                                                                   

*******

حينَ أُغادرُ هذا العالم ،

 وينقطع الاتّصال ،

اسْتيقظي في الفَجْر ،

 وستتلمّسين حضورَ

 روحي في شفافية الميقات

                  *******

يُطيل المحبّونَ الوقوفَ لِتَغْتَرِفَ العينُ

مِمّا في القلب .

                  صباح الاغتراف ...

                  *******                                       

الذين لم يعرفوا الحبّ

لايعرفون فتنة الغابات ، والحقول ،

وَزَهْوَةَ العطور ، والوَرودِ ،

وَبَرْدَ الماء ،

صباحّ الماء ِ في ابترادِهِ

                 *******

مساء هذا اليوم شاهدْتُ بين الحَشْدِ واحدَة ً

تُشبهُك ،

 فقلتُ هذه ليلةٌ مُبارَكَة ،

صباحَ المُشاهدة ياحبيبتي .

                 *******

حين نَفْتَقِدُ صوتَ مَنْ نُحِبُّ

تِكْتَئبُ الفُصول ،

صباحَ الفرح يا أنتِ

                  *******

*******

أماكنُ لِقاءِ العُشّاق محطّاتُ النّدى ،

صباحَ النّدى ياندى القلب

*******

شيءٌ من الانكسار الحزين في صدري  ،

وحبيبي بعيد  ،

صباح الحَنان  ،                                                                                            

                  *******

حينَ يطولُ غيابُ وجهِ الحبيب ،

يَخسّرُ الكونُ الكثير مِن لُوَيْناتِهِ الزّاهية  ،

صباحَ لُوينات الحضور ياحبيبتي  ،

 

                  *******                                           

                 *******

حينَ لانَبوحُ لِمن نحبُّ بأحوالِ عشْقنا

تَنْتَحبُ العطور 

                  *******

 

                  *******

هل اسْتعادَ الورْدُ رحلتَه من غَفْوة

العبير  ؟

                  *******

كنتُ في غُربة مُخَفَّفة ،

شاهدتُ زَوْجيْ حَمامٍ يَتَزّاقّان

فَانْهَمَرت  البلادُ  بِالوَجْد والوَجَع الحنون  ،

صباحَ الانْهمار 

                   *******

 

 

 

                      

أَسْعَدني قلقُك عليّ  ،

القلق حبّ ،

صباح الثّمار الطيّبة مثلك ،

المُكْتنزة كَعودك

         *******

كما يَنْسَرب الفجرُ تَحتلّين 

مساحةَ النّبْض  ،

صباح البُزوغ 

        *******           

تَكاثفتِ الظُّلمة ، وَ وَجْه حبيبي

بعيدٌ ، وَناء ،...

صباح القناديل

عبد الكريم الناعم

11.jpg