فريق طبي في مشفى الباسل ينقذ حياة أربعينية

نجح فريق طبي من مشفى الباسل بحي الزهراء في إنقاذ حياة مريضة أربعينية تعاني إحتشاء في القولون السيني عبر استئصال حوالي 75 سنتيمتراً منه خلال ثلاث ساعات.
اختصاصي الجراحة العامة الدكتور ميلاد فرحة أوضح أن المريضة راجعت المشفى بحالة إسعافية وهي تعاني من تطبل بالبطن وألم شديد وبعد إجراء الفحوصات والصور والتحاليل اللازمة تقرر إجراء عمل جراحي لمنع مضاعفات قد تكون مهددة للحياة.
ولفت فرحة إلى أن الجراحة استغرقت 3 ساعات استؤصل خلالها جزء من القولون وتم إجراء كولوستومي وهي فتحة تربط سطح البطن بالقولون.
بدوره بين اختصاصي الجراحة العامة الدكتور إيلي ثلجة أن الجراحة التي أجريت للمريضة التي تبلغ 46 عاماً من العمليات الكبرى حيث أسهمت سرعة استجابة الطاقم الطبي والتمريضي بالمشفى بإنقاذ حياتها لافتاً إلى أنه لدى فتح بطن المريضة تبين وجود اختناق في القولون نتيجة انفتاله حيث شكل عقدة متوزمة ما استدعى استئصال الجزء المتموت منه والذي يقارب طوله 75 سنتيمتراً مؤكداً استقرار وضع المريضة وتماثلها للشفاء.
وكانت المشفى أجرت 2500 جراحة كبرى وصغرى خلال العام الماضي حسب مديرها الدكتور ناصر الناصر الذي بين أن قسم العمليات الجراحية الإسعافية والباردة الجديد الذي وضع بالخدمة في أيار العام الماضي رفع طاقته من 5 إلى 12 جراحة يومياً.

العروبة – الأخبار