تقديرا لتضحياتهم في سبيل الوطن .. نقابة الصيادلة تكرم جرحى قوى الأمن الداخلي

تقديراً للتضحيات الكبيرة التي قدمها عناصر قوى الأمن الداخلي في سبيل الدفاع عن الوطن كرمت نقابة الصيادلة في سورية 56 جريحاً من الذين أصيبوا أثناء تأدية واجبهم الوطني بالدفاع عن تراب الوطن والحفاظ على أمن المواطنين خلال سنوات الحرب التي فرضت على بلدنا وعلى شعبنا وذلك في مبنى قيادة الشرطة .
وأكدت الدكتورة وفاء كيشي نقيب الصيادلة في سورية على الدور الكبير الذي يؤديه عناصر قوى الأمن الداخلي في الحفاظ على أمن المواطنين وممتلكاتهم إضافة للمساندة الكبيرة التي قدموها للجيش العربي السوري في الدفاع عن تراب الوطن حيث ارتقى منهم الشهداء وأصيب آخرون وكانوا دائماً العين الساهرة ويد الدولة في الحفاظ على القوانين والأنظمة وتطبيقها, وأضافت كيشي مخاطبةً الجرحى المكرمين : منكم نستمد القدرة على العطاء والتضحية لأنكم الكرماء في العطاء والعظماء في التضحية وبتضحياتكم استطعتم أن تحموا سورية وشعبها وبوجودكم نطمئن بأن سورية بخير .
وأكد الجرحى المكرمون على متابعة النضال جنباً إلى جنب مع الجيش العربي السوري في مكافحة الإرهاب والدفاع عن الوطن والمواطنين وبأنهم مستمرون في تمثل شعارهم في خدمة الشعب وتطبيقه دائماً ومهما كانت الظروف ومستعدين لبذل كل جهد ممكن في سبيل تطبيق القوانين بما يعود بالمنفعة على كافة المواطنين , وأضافوا أثبتنا للعالم أننا أقوياء على الإصابة التي لم تضعفنا لأننا تغلبنا عليها كما تغلبنا على الإرهاب, وأكدوا عزمهم وإصرارهم على تحدي الإصابة واستمرار الحياة.
في ختام الحفل تم توزيع شهادات تقدير إضافة لمبالغ مالية على الجرحى المكرمين

العروبة : لانا قاسم