مصدر إزعاج وإرباك لحركة المرور ... مصادرة 629 دراجة نارية و300 كهربائية

469 حــادثاً مــرورياًِ وتنظيم 34780 مخالفة .....

منح 29 ألف إجازة سوق ...

من أبرز أسباب حوادث السير ضعف الثقافة المرورية وإشغال الأرصفة ما يؤدي إلى اضطرار المشاة للسير في الطرقات وبين السيارات وعدم التزام بعض السائقين بقانون السير والقواعد المرورية لذلك يجب نشر الوعي المروري من خلال المناهج التربوية ووسائل الإعلام إضافة إلى دور الجهات المعنية بإنشاء الطرق وصيانتها للتخفيف من الحوادث الطرقية.
وحسب أرقام الأمم المتحدة فإن أكثر من 90 بالمئة من وفيات الحوادث المرورية تحدث في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل وهي سبب الوفاة الرئيسي للفئة العمرية بين 15 و29 عاما من المشاة وركاب الدراجات الهوائية والدراجات النارية.
إن الاهتمام بقضايا المرور ولا سيما السلامة المرورية لا يقتصر على المعنيين مباشرة بهذه القضايا بل غدا قضية مجتمعية تتشارك فيها كل الجهات الحكومية والأهلية حيث تبين أن الفئة الشابة هي الأكثر عرضة لحوادث السير لذلك يجب توعية هذه الفئة بشكل خاص حيث تشكل حوادث المرور سبباً رئيسياً للوفاة بين الشباب مما يشكل ذلك استنزافاً خطيراً لموارد المجتمع البشري إضافة للاستنزاف المادي.
ورغم أن الدراجات النارية تشكل وسيلة نقل لا يمكن الاستغناء عنها بالنسبة لشريحة واسعة من الأهالي، إلا أن البعض الآخر يرى فيها مصدر إزعاج، خاصة عندما يقودها مراهقون، لذلك يجب وضع ضوابط لتنظيم حركتها في الأسواق والشوارع الرئيسية كونها تربك حركة المرور , ومن هذا المنطلق قام فرع المرور بحمص بحملة لمصادرة الدراجات النارية المهربة وغير المرخصة, بعد ورود العديد من الشكاوى من المواطنين وحالة عدم الارتياح العام بين مستخدمي الطريق لجهة الممارسات والتصرفات الرعناء وغير المسؤولة إضافة إلى المخالفات وبالجملة التي يرتكبها الغالبية العظمى من سائقي الدراجات النارية ولاسيما المتعلقة منها بتجاوز الإشارات الضوئية والقيادة بسرعة زائدة والسير على الأرصفة وبعكس الاتجاهات المحددة.
وذكر العميد عبد المنعم سكاف رئيس فرع المرور بحمص أن عدد حوادث السير من بداية العام الحالي وحتى تاريخه 469 حادثاً منها 178 حادثا نجم عنها أضرار مادية و291 حادث سير نجم عنها 342 إصابة و18 وفاة ,وبلغ عدد مخالفات السير المنظمة بحق المخالفين في محافظة حمص من قبل عناصر فرع المرور 34780 مخالفة في حين بلغت قيمتها 61434000 ل.س ولفت إلى أن عدد إجازات السوق الممنوحة منذ بداية العام حتى تاريخه 29094 من مختلف الفئات منوهاً لإغلاق مركز منح إجازات السوق في النافذة الواحدة .
وأشار إلى قيام عناصر الفرع بمخالفة ومصادرة 300 دراجة كهربائية و629 دراجة نارية .
رئيس القسم الفني في فرع المرور المهندس محمود اليوسف قال :إن عدد إشارات المرور الموجودة في المدينة 22 إشارة منها 9 إشارات خارج الخدمة كونها تقع في المناطق المتضررة بالإضافة لست إشارات مشاة خارج الخدمة أيضاً ،ولفت إلى أنه من المتوقع خلال العام القادم وضع إشارتي المعلمين والكواكبي بالوعر في الخدمة كما أشار إلى الاستعاضة عن الطاقة الشمسية ببطاريات VPS في تشغيل بعض إشارات المرور كونها أرخص من الطاقة الشمسية وتشغل الإشارات 12 ساعة متواصلة بعد شحنها لمدة 3-4 ساعات .
علماً أنه يوجد أربع إشارات مرورية تعمل بالطاقة الشمسية وهي :إشارة النهضة –إشارة القلعة -إشارة المركز الثقافي وإشارة جنوب السرايا .
الجدير ذكره أنه تتم صيانة الإشارات المرورية وبرمجتها من قبل مديرية هندسة المرور في مجلس مدينة حمص بالتنسيق مع رئيس القسم الفني في فرع المرور .

العروبة –شذا الغانم
تصوير: سامر الشامي