كتاب تشيكي جديد يتحدث عن حياة الملكة زنوبيا

صدر في العاصمة التشيكية براغ كتاب جديد عن ملكة تدمر زنوبيا تحت عنوان (زنوبيا ملكة الصحراء السورية) أعده المؤلف ييرجي توميك.

ويتحدث الكتاب الجديد المؤلف من 385 صفحة بالتفصيل عن حياة زنوبيا التي حكمت مملكة تدمر في الفترة بين 267 و 272 م حيث أكد المؤلف أن شخصيتها اتصفت بالحكمة والتعلم إلى جانب الجمال والشجاعة والطموح العالي.

ويبين الكاتب أن زنوبيا تحولت بالنسبة لشعوب المنطقة إلى رمز للمحبة لوطنها وللتوق للحرية والنضال ضد الاستعمار مشيرا إلى أنه عرض حياتها على شكل رواية تستند الى الحقائق التاريخية.

يذكر أن مملكة تدمر كانت من أهم الممالك السورية القديمة التي ازدهرت بشكل خاص في عهد ملكتها زنوبيا وكانت حضارتها تنافس حضارة الإمبراطورية الرومانية القديمة ومن أهم آثارها مسرح تدمر والسوق التاريخي وقوس النصر ومعبد بعلشمين ومدفن زنوبيا.