111 مريضا راجعوا الشعبة الصدرية بمشفى كرم اللوز

ضمن سلسلة الإجراءات الاحترازية للتصدي لفيروس كورونا واستجابة لتوجيهات الفريق الحكومي المعني بذلك تم إحداث شعبة خاصة بالأمراض الصدرية والتنفسية في مشفى الباسل في حي كرم اللوز وهي معزولة عن المشفى بشكل كامل.

وأوضح  مدير المشفى الدكتور ناصر إدريس أنه أحدثت هذه الشعبة بالمشفى مع بداية التدابير الاحترازية للتصدي للفيروس وهي مجهزة بـ 12 سريراً تضم ستة أسرة عناية مشددة وخمس منافس اصطناعية وأجهزة خاصة أخرى بالشعبة كما يشرف عليها خمسة أطباء اختصاصيين ثلاثة أطباء اختصاص صدرية وطبيبا اختصاص عناية مشددة وسبعة أطباء مقيمين على مدار الساعة إضافة إلى أنه تم تخصيص 15 ممرضا وممرضة بالشعبة ومستخدمين اثنين وعامل تنظيفات واحد .

ويذكر أنه ومنذ بداية إحداث هذه الشعبة تم قبول ومعالجة مراجعين ومرضى بعد قبولهم بالشعبة والبالغ عددهم 111 مريضاً أما خلال شهر آذار فقد تم قبول ومعالجة 974 مريضاً .

وفيما يخص المصاعد الخاصة بالمشفى فقد أقلعت بالعمل مع نهاية شهر آذار والبالغ عددها /2/ حيث ساهمت في تسيير وتسهيل آلية العمل من حيث نقل المرضى بين الطوابق وخاصة ممن لا يتمكنون من الحركة والمشي على السلالم كما ساهمت هذه المصاعد في تسريع وتيرة العمل بشكل أفضل ولاقت ارتياحاً ملحوظاً لدى المراجعين  والأطباء والمرضى .

العروبة : نبيلة إبراهيم