تكريم عدد من العمال المتميزين في محطة جندر والمتفوقين من أبناء الطبقة العاملة...

كرم الاتحاد العام لنقابات العمال يوم الخميس الماضي  في مقر محطة جندر لتوليد الكهرباء خمسين عاملاً من العمال المميزين في المحطة والذين قاموا بإجراء الصيانات اللازمة لعنفاتها ولاستمرارها في العمل ,كما كرم الاتحاد 230 من الطلاب المتفوقين في شهادتي التعليم الأساسي والثانوي من أبناء العاملين في مختلف النقابات العمالية بالمحافظة في مجمع صحارى.

وأكد جمال القادري رئيس الاتحاد العام لنقابات العمال أن تكريم العاملين في المحطة هو عرفان لعمالها في إعادة عملها في مختلف الظروف الصعبة لترفد باقي المحطات وتؤمن الكهرباء التي هي عصب الحياة الاقتصادية لافتاً إلى أنه بزنود عمالنا وبعقولهم النيرة ستستمر مواقعنا الإنتاجية والخدمية بالعطاء.

و أضاف القادري نحن هنا لنتكرم و نتشرف بتفوق الطلاب من أبناء العاملين لأن التفوق بحد ذاته قيمة و هو يكتسب قيمة إضافية عندما يكون المتفوق ابنا لأسرة عمالية كادحة تعبت لتؤمن سبل العلم و التفوق لأبنائها مبينا أن عمال سورية كانوا عبر تاريخهم أوفياء لهذا الوطن متجذرين في أرضه  .

العروبة أجرت لقاءات مع عدد من المتفوقين وذويهم :

 والدة الطالبة جوى موسى خليل قالت تفوقت ابنتي في شهادة التعليم الأساسي  بمجموع  307,2 حيث تابعت دراستها بشكل منتظم و كان دورنا دعمها و تنظيم وقت دراستها و كان للمنصات التربوية التي أطلقتها وزارة التربية خلال فترة الحجر بسبب وباء كورونا دور كبير في تقديم المعلومات الضرورية و سهلت على الطلاب عملية الدراسة و فهم الدروس التي لم يتلقوها في المدارس بسبب إغلاقها في ذلك الوقت.

 الطالبة ايميلي الطرشة من ثانوية الكفاح في قطينة حصلت على مجموع ٢٣٨ درجة في الثانوية العامة الفرع العلمي قالت :بعد تعب وعناء طويل خلال العام الدراسي تمكنت من تحقيق حلمي على الرغم من تأثير وباء كورونا على العملية التعليمية الذي أدى إلى تأخير الامتحان النهائي فأصابنا نوع من الملل واضطررنا لإعادة المنهاج أكثر من مرة.

 الطالبة غدير إبراهيم من مدرسة المتفوقين حصلت على مجموع 9,٢٣٢في الثانوية العامة قالت :تابعت دروسي منذ اليوم الأول من العام الدراسي وسجلت في المعاهد خلال الصيف فقط وأوجه الشكر إلى الكادر التدريسي المتميز في المدرسة الذي كان له الفضل الأكبر في تحقيقي لهذا التفوق بالإضافة إلى الدعم الكبير من قبل أسرتي .

والد الطالبة ألين عادل معروف متفوقة في الشهادة الثانوية السياحية قال :أفتخر بتفوق ابنتي التي تعبت من أجل تحقيق حلمها الذي وصلت إليه بعد مسيرة طويلة من السهر والجد والإرادة القوية المستمرة .

 لانا قاسم

تصوير :سامر الشامي