الخبز بعد رفع سعره ... "مراوحة بالمكان"... تنظيم 117 ضبطاً تموينياً بحق الأفران المخالفة .. و "الذكية" قبل نهاية العام...

ترد إلى جريدة العروبة يومياً عشرات الشكاوي من المواطنين في الريف و المدينة حول سوء نوعية الخبز الذي يتزودون به من المعتمدين في أحيائهم و قراهم... و حرصاً على المصداقية يتابع فريق العمل في الجريدة كل الشكاوي و يتوجه إلى الأفران و المعتمدين و ذلك بهدف الوصول إلى الحلقة المفقودة , و للأمانة تبين من تقرير للعروبة أجري مؤخراً أن نوعية الخبز ضمن بعض الأفران جيدة مع وجود حالات سوء تصنيع لايمكن تجاهلها .. كما تبين نتيجة المتابعة أن أغلب حالات سوء نوعية الخبز سببها سوء آلية النقل و عدم الالتزام الحقيقي من قبل المعتمدين بموضوع سلل الخبز و هو الأمر الذي يتسبب بفقدان الخبز لنسبة كبيرة من جودته و وصوله بحالة غير جيدة للمستهلك..  

و في تصريحه للعروبة ذكر المهندس رامي اليوسف مدير التجارة الداخلية و حماية المستهلك بحمص أن عناصر المديرية  في المدينة يقومون بجولاتهم اليومية على كل أفران المدينة للقطاعين العام و الخاص بشكل يومي و دون استثناء و دون موعد محدد بهدف مراقبة جودة الخبز و الحرص على تصنيع كامل كميات الدقيق المسلَّمة للأفران و أوضح أن الشعب التموينية في الريف تقوم بدورها بمراقبة العمل في أفران الريف على امتداد قطاع عملها , و يتم بشكل فوري تنظيم الضبوط لأي مخالفة تُرتكب و خاصة بما يتعلق بنقص كميات الدقيق أو عدم تصنيعه بشكل كامل أو سوء النوعية أو نقص وزن الربطة, و أضاف :من بداية تشرين الأول و لغاية 15-11 تم تنظيم 117 ضبطاً تموينياً بحق الأفران المخالفة و هو رقم ليس قليلا مقارنة بعدد الأفران في المحافظة و البالغة 157 فرناً مؤكداً أن عمل الدوريات رقابي فقط ..منوهاً إلى أنه يتم العمل على تشديد  العقوبات الإدارية و المالية بحق المخالفين .. و عن موضوع نقل الخبز و عدم التزام أغلب المعتمدين بموضوع سلل الخبز أكد اليوسف أن هذا الموضوع تحديداً يتطلب تعاون مختلف الجهات مع حماية المستهلك بدءاً المختار إلى رئيس البلدية وصولاً إلى المواطنين و إبلاغنا عن أي خلل أو مخالفة ليصار لمعالجتها بتنظيم ضبط تمويني .. و أشار إلى أن استلام الخبز وفق البطاقة الذكية آلية سيتم تطبيقها في محافظة حمص قبل نهاية العام الحالي ..

 العروبة – هنادي سلامة