حي الخضر و أشجان الغاز

أهالي حي الخضر يعانون الأمرين بسبب سوء توزيع اسطوانات الغاز وهم يصطفون بالدور منذ ساعات الفجر الأولى /نساء و شيوخ و شباب/ منتظرين الفرج بقدوم سيارة الغاز وعند وصولها يتم اختراق الدور من قبل أصحاب الحظوة و المدهش أنهم يحصلون على حوالي /8/ اسطوانات دفعة واحدة أمام عين مختار الحي الذي يحاول التدخل دون جدوى و كأن الأمر خارج عن سلطة الرقابة
يقول أحد المواطنين : إن مخصصات الحي تكفي في حال التوزيع العادل و أن لا يتدخل من ليس من أهالي الحي ويأخذ عدداً من الاسطوانات ، وذكر أن الاسطوانة تباع في السوق السوداء بسعر يتراوح ما بين /7-8/ آلاف ليرة سورية و ليس بمقدور جميع المواطنين اللجوء إلى السوق السوداء نظرا لارتفاع الأسعار التي تفوق مقدرتهم
أليس هذا السلوك يقع ضمن دوائر الاحتكار و التدليس أم أنه أضحى اليوم عادة يجب التعامل معها على أنها أمر واقع
علما أن سيارة الغاز تقوم بتوزيع المادة مرة واحدة أسبوعيا في الحي
نأمل من الجهات المعنية معالجة هذا الموضوع بالسرعة الممكنة و كلنا ثقة بما تبذله مؤسسات و شركات القطاع العام لتأمين احتياجات المواطنين بأيسر السبل .
بسام عمران