قرية قنية الشرقية ...شكاوى بالجملة !!

رغم أننا نشرنا في صفحة التحقيقات منذ فترة قريبة عن قرية القنية الشرقية بريف حمص الشرقي إلا أن الشكاوى الواردة من أهالي القرية ما زالت كثيرة وبالأخص الحي الشمالي الذي يعتبر منسيا مقارنة مع الحي الجنوبي فالمياه تصل الى الحي الجنوبي فقط من القرية و الطرق معبدة في القسم الجنوبي أيضا بينما يعاني سكان الحي الشمالي من نقص كبير بالخدمات و لاسيما مياه الشرب فلم يتم إيصال شبكة المياه إلى الحي المذكور مع أنه يبعد /700/ متر فقط عن الشبكة و ما زال أهالي الحي يشترون المياه من الصهاريج و بسعر/ 5000/ ليرة للصهريج !!!
و يضيف الأهالي : بعد طول انتظار تم تعبيد الطريق الواصل الى المقبرة فقط و بقيت اغلب الشوارع و الطرق ممتلئة بالأتربة والغبار صيفا و بالطين و المياه شتاء حيث يعاني تلاميذ المدارس من السير شتاء في هذه الشوارع
و يأمل الأهالي ان تتم الاستجابة لمطالبهم الضرورية بأسرع وقت ممكن أسوة بالأجزاء الأخرى من القرية .