استبدلوا الغاطسة القديمة في "الربوة" فزاد العطش ...

نشرنا أكثر من مرة عن مشكلة شح المياه في قرية الربوة  و الحاجة الملحة لتوفر مياه الشرب للأهالي البالغ عددهم 20 ألف نسمة  مع العلم أنه يوجد بئران في القرية  يستثمران بشكل كامل و لكن المشكلة بدأت بعد تبديل الغاطسة القديمة بأخرى  أقل استطاعة   الأمر الذي انعكس سلبا على كميات المياه التي تصل إلى الأهالي وبعد مضي أكثر من شهرين على  الشكوى السابقة دون أي تحسن يذكر نعود لنذكر  بمشكلة  المياه في القرية ..

مع العلم  و كما وردنا من أهالي القرية  أنه يوجد  خزان  للمياه  و لكن أثناء تحديث الشبكة تم تخريب خط الإسالة الرئيسي  و لم يتم إصلاحه حتى الآن 

و رغم المراجعات الكثيرة من قبل الأهالي إلى  وحدة المياه في قرية خربة التين  إلا أنه لم تتم الاستجابة  لهم  و ما زالت المعاناة مستمرة  و تزداد يوما بعد يوم.

أهالي القرية يناشدون الجهات المعنية الإسراع بحل مشكلتهم   لاسيما  مع عدم  قدرتهم على شراء المياه من الصهاريج  بأسعار مرتفعة  !!

نأمل الاستجابة      

007.jpg