"كورونا "وضربة الشمس ...

أين التسهيلات التي صرحت بها وزارة التربية بخصوص الحياة المدرسية لهذا العام فلا يوجد في العديد من المدارس تعقيم ولا اهتمام في اغلب المدارس ناهيك عن الطلبات الكثيرة المرهقة لأهالي التلاميذ من حيث اللباس و الحذاء التي لم تتوقف من قبل بعض المعلمين والمشرفين وعدم التزامهم بقرار إلغاء الاجتماع الصباحي حيث يفرضون على التلاميذ الوقوف في باحة المدرسة لفترات طويلة تحت أشعة الشمس الحارقة الأمر الذي يؤذي الأطفال ويسبب لهم الإصابة بضربة شمس نظرا لشدة سطوع الشمس خلال الفترة الحالية فأين الالتزام بالإجراءات الصحية لفيروس كورونا و أين مراعاة الأطفال والاهتمام بصحتهم ؟؟

 نور عمران