نهاية الخط على مزاج السائق في سرافيس "الوعر"

وردتنا عدة شكاوى  تتعلق بقيام سائقي سرافيس الوعر  إنزال الركاب  جانب  الساعة الجديدة  و عدم إيصالهم إلى الأماكن التي يطلبونها كالمركز الثقافي أو مديرية التربية !!

و بحسب أصحاب الشكوى فإن سائقي السرافيس يقومون بذلك بهدف  المنفعة المادية  حيث    يتقاضون 100 ليرة ثانية في حال أراد المواطن  الوصول إلى هدفه ولو كان  بضعة أمتار   أو أنه سيضطر  للسير على الأقدام حتى يصل إلى المكان المقصود.

أصحاب الشكوى يأملون أن يتم النظر في شكواهم  و العمل على إلزام السائقين التقيد  بالخط  و عدم تحديد نهاية الخط من قبلهم  بل من قبل الجهات المعنية.

نأمل الاستجابة  السريعة

8.jpg