اقتصاد وتنمية

المصارف السورية تبحث عمن يريد الحصول على التسهيلات الائتمانية والقروض

تحقيق الاستقرار المالي يحتل مركز الصدارة للمؤسسات المالية والاقتصادية في سورية وخاصة ما يتعلق بإدارة المخاطر المرتبطة بالحسابات الجامدة لدى المصارف العاملة وضمان الضبط السليم لهذا النوع من الحسابا

مشاريع نوعية لمؤسسة مياه حمص .. تخفيف الهـدر واستمرار أعمــال الصيانـة و الرقابـة

خطوات لتخفيف هدر المياه  أهمها تبديل القساطل و صيانة الشبكات في مختلف المناطق هي أولى المهام الملقاة على عاتق مؤسسة مياه حمص و التي  ذكر معاون مديرها  المهندس أيمن نداف أن  خطوات  جدية تقوم بها  ك

كل مواطن خفير

تكثر في الآونة الأخيرة حالات تسديد الذمم المالية عن سنوات سابقة عند نسبة لابأس بها من المواطنين ,كما يلحظ التزام بحدود جيدة من قبل آخرين على تسديد الذمم المالية و فواتير المياه ,إضافة إلى شيء من ث

السياحة دعامة أساسية لمستقبل مشرق .. نفط سورية المستقبلي بحاجة التخطيط الصحيح لتحقيق الاستثمار الأمثل

تعتبر السياحة من دعائم الاقتصاد الوطني نظراً لما تتمتع به سورية من مقومات طبيعية وتاريخية ,وتحتل السياحة أهمية كبرى لما لها من دور فعال في تنشيط جميع القطاعات الاقتصادية و تسويق إضافي للسلع المنتج

يصلح العطار ما أفسده الإرهاب..

يصعب الحديث عن الأرقام  و الخسائر التي تكبدها القطاع السياحي خلال حرب ضروس حاولت أن تقضي على البشر و الحجر..  وحسب إحصائيات  وزارة السياحة انخفض عدد الزائرين من خمسة ملايين في عام 2010  إلى أقل من

الفاقد الكهربائي خسارة غير مبررة...تخفيض الفاقد الكهربائي من 43,56% إلى 20,18% خلال ستة أعوام

يعتبر ضبط الفاقد  الكهربائي وتقدير كمياته  والقيام  بخطوات تحده  و تخفضه للحدود الدنيا  من أصعب المهام الملقاة على عاتق شركة كهرباء حمص و قال مديرها المهندس مصلح الحسن :بأن العمل  مستمر بهدف ضبط ا

رأي...الاستفادة من الكفاءات العلمية

(وضع حد للفاقد الكهربائي بشقيه الفني والتجاري,ومكافحة الاستجرار غير المشروع للكهرباء, وحث المواطنين على سداد الذمم المالية المترتبة عليهم ,واتخاذ جميع الاجراءات اللازمة لزيادة نسب الجباية, والتشدد

صندوق الأمم المتحدة للسكان من العمل التنموي إلى الإغاثي وفق خطط مدروسة ..

يواصل  صندوق الأمم المتحدة للسكان تقديم خدماته ويتوسع نطاق امتداده الجغرافي أكثر ليستفيد من خدماته مئات الآلاف من السوريين في 11 محافظة , حمص واحدة  منها وأشارت الدكتورة خولة عاقل مديرة الصندوق لم

12,598 مليون ليرة تحصيلا ت مالية المخرم 12 .. ألف متخلف عن التسديد بمبالغ تصل لـ 119 مليون ليرة

 يعتبر التهرب الضريبي من أسوأ أنواع التهرب التي تنخر بالاقتصاد الوطني و تضعفه ...وتشهد محافظة حمص تحسناً في نسب التحصيل بعد انخفاض دام لسنوات كانت الحرب هي المسبب الرئيسي له...

علّ الذكرى تنفع

عود على ذي بدء..وهو الموضوع  ذاته  يكرر مرات ومرات  علّ الذكرى  تنفع  ..

الصفحات