ثقافة

تأبط شعراً..سواد الليل

غسَّلْتُ يا أمّي سوادَ الَّليلِ بالغناء ،نجمةُ الحنينِ داخَ ضوؤها ازْرَقّتْ عيونها فشُحْتِ عني ما الذي يا أمّي بليــــــــــــلي أجفَلَكْ

إصدارات جديدة

صدرت المجموعة الشعرية الثانية للشاعرة خديجة حسن بعنوان (مامو)..

« من وحي الصورة »

سأكتم فيض الخسارات
جمر المرارات
في داخلي
سأنسى بيوتاً غزتها الخفافيش
أجثو على لبنة
كنت أقرأ فيها عذابات أمي
 وعزم أبي
سأنسى .. لتنبت فيّ حقول

الإيجاز أسلوب الموهوبين

 الإيجاز صفة معروفة من صفات ( الكلام ) ،ونقيضه الإسهابُ والتفصيل . ولعل خير ما يعرف به الإيجاز هو أنه المعنى الكبير في اللفظ القليل أو إنه المضمون الغني الدَّسم في كلمات معدودات ...

حصاد العمر

المرء يحصد من دنياه مازرعا    
وينثر الخير في آدابه قنعا
حنّا أتم العلا في نهج سيرته    
واستقطب المجد والإعجاب قد صنعا
في هذه البلدة الغرّاء نشأته   

مفكرة ثقافية

اليوم الثلاثاء :في اتحاد الكتاب العرب الساعة الواحدة ظهرا ملتقى للقصة يشارك فيه  : نور الدين الهاشمي- محمد الدنيا- صفوان حنوف.

(قصة مسرحية ) محاضرة تشرح تفوق الممثل الموهوب على المخرج الأكاديمي.!

 ضمن نشاط المكتب الفرعي لاتحاد الكتّاب العرب في شهر تشرين الأول  في حمص قدم المسرحي فرحان بلبل محاضرة بعنوان

تأبط شعراً

 يا أيّها الحبرُ زُرني كلّما رحلوا
فَبي رمادٌ إذا ناديتَ يشتعلُ
 يا أيّها الحبرُ روحي حينَ أطلقُها
طريدةُ الرملِ مُذْ ضلّتْ بها السبلُ
وبي منَ الوجدِ سُكْرٌ كانَ ينقصني

الحيوان في القصة القصيرة.. «اليــوم الأخيـــر مـــن حيـــاة ذئـب» نـموذجـاً

حضر الحيوان في الحكايات والأساطير مع نشوء القص الشفهي، فالحيوان قابل بطبيعته السلوكية والشكلية أن يحمل الكثير من الإسقاطات والرموز والدلالات، إضافة إلى إضفاء نوع من الغرابة والإثارة لزيادة التشويق

ترانيم قيثارة الروح ... ديوان للشاعر نبيل باخص

لماذا راح بعض الشعراء المعاصرين يهجرون قصور الجسد؟ ويقدمون طلبات لجوء رومانسي لخيمة الروح الممزقة في العراء ؟

الصفحات