شباب

متابعة كل جديد على المواقع الالكترونية محط اهتمام الشباب الدائم وخاصة الأخبار

إن التطورات الكثيرة التي حدثت في عالم الاتصال, سواء في مجال تقنيات الاتصال أم في مجال فهم العملية الاتصالية ذاتها، تعد تغيرات ضخمة وعميقة جدا ,و لقد أدى تعدد وسائل الاتصال وتطورها إلى ظهور وسائط و

آمال و أمنيات

تتصادم الأمنيات و الآمال التي يرسمها كل واحد منا و ينجح بعضنا في تحقيق ما يصبو إليه و يفشل آخر ،لكن الطريق يبقى مفتوحاً إلى آمال و أمنيات أكبر تجسد طموحاً أعلى ..

ضرورة متابعة الأهل للبرامج المقدمة لأبنائهم "المراهقين " كونها تساهم في تكوين سلوكياتهم وشخصيتهم

إن مشكلات التلفزيون وأضراره على المراهقين تنتج من أدواره وتأثيره الكبير عليهم، وذلك لانتشاره السريع في هذا العصر ,وخطورة تأثير التلفزيون على المراهق أنه يقوم بدور واضح في تشكيل آرائه وتكوين اتجاها

شباب : اختلاف كبير بين أفكار جيل الآباء والأبناء ونحن نحتاج الثقة بقدراتنا لنستطيع تحمل مسؤولياتنا

يرى بعض الأهالي أن جيل الشباب جيل غير قادر على تحمل المسؤولية,جيل متمرد ومتهور ويتهمون التكنولوجي

مشاركة الأهل أبناءهم في أداء فروضهم الدراسية يعزز قدراتهم وينمي مواهبهم

يتهرب الكثير من الأبناء من أداء واجباتهم المنزلية التي تعد واحدة من أهم مصادر الصراع بين الأطفال والآباء , فهم يماطلون ويؤجلون أداءها حتى اللحظة الأخيرة، ويختلقون الأعذ

بناء العقل ضمانة من خطر الضياع

بناء العقل بشكل صحيح يشكل الضمانة الحقيقية لحماية الشخص من خطر الضياع ، فأنماط سلوكية سيئة وعادات لا تمت إلى مجتمعاتنا بصلة وجرائم لم يعرفها تاريخ الإنسانية  شرور و آثام استشرت في

شباب جامعيون : مستقبل سورية بأيدي أبنائها والانتخابات فرصة للتعبير عن الوعي الحضاري والديمقراطي للشعب

مازال السوريون يترقبون يوم الثالث عشر من نيسان ليتوجهوا إلى صناديق الاقتراع ويدلوا بأصواتهم ويختاروا ممثليهم إلى مجلس الشعب , آملين من أعضاء المجلس القادم القدرة على تحمل المسؤولية وخاصة ونحن نعيش

الانتخاب واجب وطني

كما أن جيشنا العربي السوري الباسل مصمم على المضي قدما ً وتحقيق الإنجاز تلو الإنجاز في سبيل أن تبقى راية الوطن خفاقة فإن المواطنين بمشاركتهم الفاعلة في انتخابات مجلس الشعب يؤكدون التفافهم حول جيشهم

تأثيرات سلبية على الحياة الاجتماعية للشباب جراء استخدام وسائل الاتصال الحديثة

لقد دخلت التكنولوجيا الحديثة وملحقاتها بقوة في حياة الصغار والكبار وأوجدت لنفسها مساحات كبيرة في حياتنا وهذه حقيقة لا يستطيع أحد أن ينكرها نظرا لما تمتلكه من إمكانيات لا حدود لها في خلق التواصل وع

شباب : تفهم الأهل لأفكار أبنائهم الشباب يفسح المجال أمامهم للتعبير عن شخصيتهم وطموحاتهم في الحياة

نحن نعيش اليوم في زمن متميز بالتحديات الكبيرة والتطورات السريعة, فشباب هذا الجيل يتخبط في صراعات عديدة ومن أهمها الصراع مع الأهل، وهذا الصراع يقوم على الخلاف بين الأهل والأبناء, ولاشك أن الأولاد ي

الصفحات