على طريق عبقر

حوار اللاشيء

تحاورنا على اللاشيء حتى
منحنا الحب ذا اللاشيء موتا
تحاورنا حوارا ذات نقض
لعهد لم يدم بذرا ونبتا
غرورك قد أحال الورد شوكا
وتعنتي قد أحال البوح صمتا

خصام

بعد كل شجار نتبادل الازهار
تعالي بنا حبيبتي الى لغة الحوار
سيدتي في الغرام ما جدوى الخصام
وما نفع الهديل لو مات الحمام
تعالي إلي  نعيش كعصفور وريش

عشق

أعشق الليل....بكل ما فيه من إبداع
أعشقه بنجومه....وقمره
بسكونه ولونه....أعشق فيه ظلامه
وأعيش في هدوئه ....أهرب بوجداني
إلى عالم السكون.....عالم ال وجود

سر الروح

سر الروح
 أنت في قلبي مقيم
مثل نبضي والوتين
مثل دقات الفؤاد
 كل أنفاسي حنين
كل ماهب النسيم
نسمة من عطرك تهيم
بين روحي والوتين
مثل زهر الياسمين

إبحار بدون ربان

لا تسأل الأيام عني
لا تسأل الأحلام والتمني
لا تحيك  الآمال خيوطاً
بيني وبينك..
علينا أن نتكيف مع قدرنا لأنه..
أعلن انتصاره علينا
فلتلتئم كل الجروح..

بريد الأصدقاء

الصديقة كاترين سليمان أرحب بك صديقة جديدة على طريق عبقر و أتمنى عليك ان تعيدي صياغة ما كتبته باللغة المحكية باللغة الفصحى إذ لا يمكن نشر النصوص التي لا تلتزم في صياغتها اللغة الفصحى و إن كنت ألمس

نافذة للمحرر...أدباء في الذاكرة...لينا حمدان

عرفت السيدة الشاعرة لينا منير حمدان –أول ما عرفتها –في رياض اتحاد الكتاب العرب المتمثلة في اجتماعات جمعية الشعر في دمشق والأمسيات الشعرية في مختلف فروع الاتحاد والمراكز الثقافية وخصوصاً في مدينتي

مختارات .. أهداب البحر

من هنا قد أشعل البحر حنيناً للرمال السمر
وارتدّ الصدى يجتاح أجفان الظلال
من هنا وهج النجوم اشتد
والعشق الندي أغراه في شجو الخيال
من حنين الشمس كان الله قد أضفى ظلاله

خاطرة

لاجىء
 حزين
 كورقة صفراء تلوحها
رياح الخريف
 وتتهيب السقوط
خائف
كخاطىء  
نادم
في حضرة الملكوت
بائس
كمن خلع الحياة
 وخلع الرجاء

سلام على طهر الدماء

عيونهم المرفوعة نحو السماء
قلوبهم الصافية كالمرآة ..
صمودهم .. شموخهم الذي يضاهي الجبال
غيابهم موجع .. لكنه فخر لنا .. وللأوطان
تورق كلماتي .. تزهر .. حين أتحدث عنهم

الصفحات