فنون

أيهم عوارك .. تنشيط المسرح المدرسي يفسح المجال للإبداع

تشكل الموهبة والدراسة الأكاديمية للفنان المسرحي أحد أهم ركائزه الإبداعية في  مسيرته الفنية ، وفي كل عمل يقدمه  تبرز لنا مهاراته ولمساته الفنية ورؤيته وثقافته  الواسعة ومن المواهب الفنية التي شقت ط

لين صليبي ... موهبة تتألق في مجالات الرقص التعبيري والباليه والكتابة

التميز والإبداع صفتان تخلقان مع الإنسان , و منذ سنواته الأولى تظهر لديه  بذور الابداع ، وتتولد موهبة تنمو وتتفتح إذا كان هناك بيئة  مناسبة  تحتضنها وتوفر لها كل مايلزم من الدعم والتشجيع.

المخرج نزار جنيدي ..كتابات أدبية بلمسات إخراجية

 أضفى المخرج نزار جنيدي لمساته الإخراجية على نصوصه الأدبية التي لامست الواقع ورصدت مختلف القضايا التي تهم الشارع السوري .. فكانت له نتاجات مهمة في مجال المسرح والتلفزيون  والسينما .

فلاش ..بين الكوميديا والتهريج

تشكل المسلسلات الكوميدية بالنسبة للمشاهد فسحة للترويح عن النفس ورسم البسمة على وجهه , وهذه الأعمال لا تقل أهمية عن أعمال أخرى إن لم تكن تتفوق عليها من حيث القيمة المعنوية .

تأملات من الدراما السورية

بات من المعروف أن للفن السابع / الأعمال السينمائية والتلفزيونية / أهمية قصوى في معالجة هموم الناس وتطلعاتهم المستقبلية كونه أكثر تأثيرا وأسرع انتشارا ولاسيما إذا جمعت الحبكة الدرامية لأي مسلسل تلف

أغنى الآلات نغماً وأطربها صوتا...القانون

القانون آلة وترية من أغنى الآلات نغماً وأطربها صوتاً تحتوي على ثلاثة دواوين ونصف الديوان والذي يُسمى موسيقياً بالأوكتاف.

فنان في الذاكرة معن دندشي .. سورية في قلبه

في يوم ربيعي جميل من عام 1927 ولد  معن دندشي في مدينة تلكلخ ، عائلته شهيرة وكبيرة  تحب الثقافة والعمل ، فوالده كان يكتب الشعر الفصيح والزجل ووالدته كانت تجيد العزف على العود ، وقد أدت أغنيات أم كل

أميمـــة السيد ورثت الطــرب الأصيــل عن أبيها محمد

سمعنا عنهما،محمد فوزي السيد وابنته أميمة السيد ،ولا شك أن الكثيرين ممن يقرؤون هذه المادة سوف يتذكرون الأماسي الحمصية الجميلة التي تمتعوا فيها بسماع صوتين جميلين ،بل من أجمل الأصوات كما قال محمد عب

فلاش .. جيل جديد في الدراما

المتابع للدراما السورية يلاحظ مدى الحضور الواسع للوجوه الشابة الطموحة والتي لعبت دورا بارزا في صناعة الدراما , لتعطيها دفعا نحو الأمام  و رونقا  جميلا  أضفاه  عليها تجسيدهم للواقع   بشكل مميز،وخاص

دعني أسمع صوتك

عشرون فراشة من فراشات فرقة إحساس للباليه والرقص التعبيري قدمن أجمل اللوحات الراقصة على أنغام موسيقا الباليه العالمية بمناسبة انتهاء العام الدراسي ليتزين مسرح عبد الحميد الزهراوي بأبهى الألوان وأجم

الصفحات