مجتمع

حكمت المحكمة .. سبعيني يتحرش بطفلة

   نسرد تفاصيل القضية علماً أن الأسماء ليست حقيقية والأحداث ليست وليدة اليوم ...

مع ارتفاع تكاليف الحياة.. تعاون الأزواج على تحمل المسؤوليات

مع تغير ظروف الحياة والتقدم العلمي الحاصل , لم يعد عمل المرأة يقتصر على مزاولة مهن معينة كالتدريس والتمريض والطب وغيرها من الأعمال العادية التي هي بنظر البعض تناسب طبيعة وقدرة المرأة وقد شكك البعض

الصحة النفسية وتأثيرها على الفرد والمجتمع

الصحة النفسية حالة إيجابية تتضمن التمتع بصحة العقل وسلامة السلوك ، ويكون فيها الفرد متوافقاً نفسياً(شخصياً وانفعالياً واجتماعيا) ويشعر بالسعادة مع نفسه ومع الآخرين ، ويكون قادراً على تحقيق ذاته وا

لا بد من المشاركة

من الصعب جداً أن تكون إنسانا قويا ذكياً و على سوية جيدة و أنت تغض الطرف عما يدور حولك من أحداث وأحوال و أهوال و حالات شاذة فأنت تعيش في مجتمع كبير فيه ما فيه من أفراح وأتراح وقائع وواقعات فلا تستط

شبكة التواصل الاجتماعي

المجتمع السوري بكل أطيافه يعيش حالة غير مسبوقة في تاريخه الحديث والقديم وربما هذه الحالة لا تصلح للمقاربات والمقارنات مع نبض هذا المجتمع المؤطر بالأمل والموشى بنداءات / وطن شرف إخلاص / التي كانت و

تطوير عمل المنظمات غير الحكومية ..... لخدمة المجتمع

المنظمات غير الحكومية و تطوير عملها ومعرفة فاعليتها على أرض الواقع والتحديات والصعوبات التي تواجهها و المقترحات والتوصيات المستقبلية لتفعيل عملها لخدمة المجتمع السوري أهم ما تضمنته ورشة العمل التي

حكمت المحكمة ..اغتصب ابنة عمه وتنكر والسجن عبرة..

نسرد تفاصيل القضية علما ً أن الأسماء ليست حقيقية والأحداث ليست وليدة اليوم ....

مشاعر مبعثرة ... على الأنترنت

 قالوا في الماضي: «إن الحب يأتي من أول نظرة»، وفي زمننا الحالي، ومع التطور والتقدم في التكنولوجيا والشبكة العنكبوتية أصبح يقال: «إن الحب يأتي من أول مراسلة»، إذ تطور الحب لينتقل نقلة جديدة ويصبح ح

إدمان ... يحتاج العلاج

إلى جانب تقصير المسافات وتحويل الحياة إلى مكان أسهل فإنها لا تخلو من الآثار الجانبية التي حولتها عند البعض إلى نوع من الإدمان لا يقل خطورة عن إدمان المخدر، بعد أن تحولت برامج التواصل بشكل عام على

حكمت المحكمة ..غيرة الحلاقين تودي إلى القتل

لم يكن يعلم المغدور « رامي» بأنه سيلقى حتفه على يد « جواد» -الصبي  الذي عمل في محله كشغيل منذ سنوات -بعد أن اشتد عوده و بات ينافس معلمه « رامي» في الحلاقة و استقطاب الزبائن .

الصفحات