تاريخ الغناء والموسيقا في حمص

بدعوة من الجمعية التاريخية قدم الباحث محمد بري العواني محاضرة بعنوان (من تاريخ الغناء والموسيقا في حمص) بحضور جمهور كبير يمثل مختلف الفعاليات تناول خلالها عددا كبيرا من ملحني ومطربي حمص إلى فترة تمتد إلى أكثر من خمسين عاما وتناول بصورة خاصة الشيخ محمد امين الجندي في ألحانه وتأليفه للشعر والقدود متسائلا هل تملك حمص طابعها الموسيقي وعلى من ننسب القدود لحلب اوحمص أو هي موجودة في المدينتين مجرد أسئلة للجواب عليها وعدد المحاضر اسماء الفنانين المشهورين بحمص مذكرا ببعض أعمالهم ومنهم الشيخ نجيب زين الدين و عبد الرحمن الزيات داوود قسطنطين الخوري الذي اشتغل مع أبي خليل القباني وعبد الهادي الوقائي من أوائل مسرحيي حمص وكذلك محمد الشاويش وابنه عبد الواحد الشاويش الذي أطرب حمص بسهراته ولياليه كما أشار إلى الأستاذ ممدوح الشلبي واخيرا نصر الدين البدري صاحب الصوت الطربي الجميل منوها بالمطرب والملحن الشهير بكري الدالاتي عازف العود ومحيي السهرات في مسرح( المنظر الجميل) في الخمسينات.
واستنادا إلى كتاب المؤلف ادهم الجندي أكد المحاضر أنه تم نقل غناء اهل الشام إلى مصر وخاصة اناشيد وقدود القباني مشيدا من ناحية أخرى بموشحات وقدود امين الجندي منوها بجمال وبساطة وعفوية شعره مما لاقى الاعجاب والقبول مابين القاهرة والإسكندرية وقد عرفه كبار شخصيات البلدين وأشار إلى بعض أشعاره وموشحاته - هيمتني. - ياصاح الصبر من مقام الحجاز الذي تندرج عليه الكثير من الأشعار بالإضافة إلى موشح.ياغزالي كيف عني ابعدوه الى الزيارات واللقاءات التي كانت تتم بين كبار الفنانين كالشيخ الصفتلي وزكريا أحمد وأبو العلا محمد وذكر ببعض مسرحيي حمص كبهيج غانا المصور المعروف والذي تعامل مع السينما ايضا وكان من المفكرين بهذا النشاط الفني وسبق أن تحدثنا عن المسرحي عبد الهادي الوقائي .
شارك في التطبيقات الغنائية والموسيقية كل من فناني نادي دوحة الميماس للموسيقا والتمثيل: جهاد الشرفلي... على العود - رائد العواني...... على الدف - وجيه الحافظ وأحمد الجمل في الغناء والإنشاد.