التهاب السحايا...أعراضه.. أنواعه والوقاية منه

مرض السحايا التهاب يصيب الأغشية الرقيقة التي تغلف الدماغ والنخاع الشوكي والمعروفة باسم السحايا ، وللاطلاع أكثر على ذلك التقت العروبة الدكتور غياث الخليل ليحدثنا عنها بقوله :

تتكون السحايا من ثلاث طبقات من النسيج الضام وهي :
- الام الحنونة .
- الام العنكبوتية .
- الام الجافية .
إضافة الى وجود الأوعية الدموية والسائل الدماغي الشوكي .
وغالباً ما يحدث التهاب السحايا نتيجة الاصابة بعدوى في منطقة قريبة من الدماغ ، كالاذن ، أو الجيوب ، أو الحلق
تكون بعض حالات الاصابة بالتهاب السحايا بسيطة بحيث يتحسن المصاب خلال بضعة أسابيع دون علاج وهناك حالات خطيرة تتطلب العلاج السريع بالمضادات الحيوية .
أنواعها
وعن أنواع مرض السحايا قال :
التهاب السحايا البكتيري : مرض خطير جداً ويجب التعامل معه وعلاجه بسرعة ، فإهماله قد يسبب تلف الدماغ الشديد ، وتعفن الدم ، والتهاب السحايا البكتيري أشد خطورة على حياة الأطفال الرضع الأقل من سنة ويمكن ان تنتقل العدوى بين الأفراد من خلال التعرض لعطاس أو سعال الشخص المصاب بالسحايا .
ويوجد العديد من السلالات البكتيرية التي تسبب التهاب السحايا وأهمها :
العقدية الرئوية ، وغالباً ما تسبب التهاب الرئة أو عدوى الاذن أو الجيوب الأنفية عند الرضع والأطفال الصغار والبالغين .
النيسرية السحائية : تسبب في الغالب عدوى الجهاز التنفسي العلوي وإذا دخلت الى مجرى الدم تسبب التهاب السحايا شديد العدوى .
المستديمة النزلية : تصيب الاطفال وخاصة النوع /ب/منها.
الليسترية المستوردة : توجد في الألبان المستوردة والنقانق وتشكل خطراً على الحوامل والأجنة داخل الارحام وحديثي الولادة وكبار السن ضعيفي المناعة.
السحايا الفيروسي : أكثر شيوعاً من البكتيري وأقل خطراً منه.
يشيع هذا النوع بين الأطفال ، وخاصة في الصيف.
السحايا الفطري : نادر بالمقارنة مع النوعين السابقين ، وقد يشكل خطراً على المصاب إذا لم يعالج ولا ينتقل من شخص لآخر.
السحايا الطفيلي : تسببه الطفيليات وتؤثر في الدماغ أو الجهاز التنفسي
السحايا الأميبي : يعد التهاب السحايا والدماغ الأميبي الأولي عدوى نادرة ومدمرة تصيب الدماغ.
التهاب السحايا غير المعدي : تنتج عن السرطانات أو الذئبة الحمامية الجهازية أو تناول بعض الأدوية أو التعرض للإصابة بالرأس أو الخضوع لجراحة في الدماغ
عوامل خطر الإصابة
وعن عوامل خطر المرض قال د . الخليل :
- الحمل.
- نقص المناعة.
-عدم تلقي جرعات لقاح السحايا اللازم.
- المرحلة العمرية وهي مرحلة الطفولة والكبار في السن .
أعراض مرض السحايا
وعن أعراض المرض قال الدكتور الخليل:
تظهر الأعراض خلال عدة ساعات أو بضعة أيام من حدوث الالتهاب وتكون في البداية مشابهة لأعراض الانفلونزا وتختلف الاعراض لدى الاطفال الرضع عن الفئات العمرية الاخرى
الأعراض عند الاطفال الذين لم يتجاوزوا السنة الثانية من العمر هي :
- ارتفاع شديد في الحرارة.
- البكاء المتواصل وقد يزداد عند حمله.
- فرط النعاس أو الاضطراب أو صعوبة الشعور بالراحة.
- الخمول وقلة النشاط.
- ضعف الرضاعة والتغذية.
- انتفاخ منطقة النافوخ.
- تيبس رقبة وجسم الطفل .
أما أعراض الأطفال الأكبر من عامين فهي:
- ارتفاع مفاجىء بدرجات الحرارة.
- تيبس الرقبة.
- الصداع الشديد وقد يرافقه غثيان وتقيؤ.
- الارتباك وصعوبة التركيز.
- نوبات الصرع.
- النعاس وصعوبة الاستيقاظ.
- فقدان الشهية للطعام والشراب.
- الطفح الجلدي.
- فرط الحساسية للضوء.
- النوبات الاختلاجية.
مضاعفات التهاب السحايا
- تضرر الدماغ .
- فقدان السمع .
- نوبات الاختلاج.
- صعوبات التعلم .
- الفشل الكلوي .
- الصدمة.
- الوفاة .
الوقاية من السحايا
ويكون ذلك باتخاذ عدة إجراءات وهي:
- غسل اليدين عدة مرات يوميا وخاصة قبل الأكل وبعد استخدام المرحاض .
- الاهتمام بالنظافة الجيدة وتجنب مشاركة الآخرين باستخدام أدواتهم كفرشاة الأسنان.
- ممارسة الرياضة بانتظام وتناول طعام صحي غني بالفواكه والخضروات الطازجة والحبوب الكاملة.
- تغطية الفم والأنف عند السعال أو العطس
ينبغي على الحامل التأكد من طهو الطعام جيدا وتجنب تناول الجبن المصنوع من الحليب غير المبستر .
- أخذ اللقاحات.
جنينة الحسن