تقوية الجهاز المناعي مرتبط بالتغذية السليمة والصحية

جهاز المناعة في جسم الإنسان يبدأ عمله من الولادة ولكنه لا يعمل بطريقة جيدة إلا مع مرور الوقت لأن المناعة  تنشأ وتتطور مع تطور جهاز المناعة ذلك يكون بإمداده بالتغذية المناسبة التي تمثل الحصن الواقي للجسم , لذلك من الضروري معرفة أن النظام الغذائي في الوقت الحالي أصبح ضرورياً جداً وخاصة في ظل جائحة كورونا, وقد يصطدم بارتفاع الأسعار الجنوني ولكن لابد من تأمين ذلك ولو بالحدود المعقولة قدر الإمكان .

العروبة التقت اختصاصية التغذية فاطمة جمال ابراهيم

لتسليط الضوء على أهم الأطعمة في نظامنا الغذائي لتعزيز وتقوية الجهاز المناعي وقد تحدثت عن أهم المواد الغذائية مبينةً فائدة كل منها بقولها:

  • الحمضيات : غنية بفيتامين C الذي يساعد في بناء جهاز المناعة وهذا الفيتامين يزيد من إنتاج كريات الدم البيضاء التي تعتبر مفتاح مكافحة العدوى وتقوية جهاز المناعة , و يوجد هذا الفيتامين على وجه التحديد في الحمضيات مثل : البرتقال والليمون .
  • الفليفلة الحمراء : تحتوي على كمية مضاعفة من فيتامين C مقارنة مع الحمضيات وهو مصدر غني لعنصر "بيتا كاروتين" ,بالإضافة إلى دور فيتامين Cفي تقوية المناعة فإنه يساعد في الحفاظ على صحة الجلد بينما يعمل "بيتا كاروتين" على الحفاظ على صحة العينين والبشرة .
  • البروكلي:غني بالمعادن والفيتامينات وخاصة فيتامين A و C و E بالإضافة إلى العديد من مضادات الأكسدة والألياف , ويعتبر من أكثر الخضراوات الصحية التي ينصح بتناولها نصف مطهية أو نيئة .
  • الزنجبيل : يساعد الزنجبيل في تقليل الألم المزمن ويملك خصائص خافضة للكوليسترول , ويساعد في تقليل الالتهابات لاسيما التهاب الحلق , وفي تقليل حالة الشعور بالغثيان المصاحبة للأمراض المعدية .
  • الثوم : الثوم ضيف دائم على المائدة وذلك لما يحتويه من مواد تساعد على خفض ضغط الدم وإبطاء تصلب الشرايين وترجع خصائص الثوم في تقوية المناعة من التركيز الكثيف للمركبات التي يحتويها وخاصة "الأليسين ".
  • السبانخ : غني بفيتامين C ومضادات الأكسدة و بيتا كاروتين , مما يزيد من قدرة الجهاز المناعي في مكافحة العدوى.
  • اللبن :يحفز اللبن الجهاز المناعي للمساعدة في مكافحة الامراض , ويعتبر اللبن العادي أفضل من الأنواع المحلاة بالسكر والمعلبة , و يعد اللبن أيضاً مصدراً لفيتامين C الذي يعزز دفاعات الجسم الطبيعية ضد الامراض.
  • اللوز : غني بفيتامين E القابل للذوبان في الدهون , مما يجعله عنصراً مهماً في امتصاص الدهون بشكل صحيح , والمكسرات جميعها مليئة بالفيتامينات.
  • الشاي الأخضر : الشاي الأخضر والأسود غنيان بمادة "الفلافونيد" وهي نوع من مضادات الأكسدة , لكن الشاي الأخضر يتفوق على الأسود في احتوائه على مضادات أكسدة قوية أخرى , وقد ثبت أن مادة EGCG الموجودة في الشاي الأخضر تعزز وظيفة الجهاز المناعي في الجسم ,كما ويعد أيضاً مصدراً جيداً للحمض الأميني الذي يساعد في إنتاج مركبات مقاومة للجراثيم في خلايا الجسم .
  • الكركم : مضاد للالتهابات ويستخدم في علاج التهاب المفاصل ويساعد في تقليل تلف العضلات الناجم عن ممارسة الرياضة ..

الزنك وظائف عديدة:

وعن أهمية الزنك بالنسبة لجسم الإنسان وفوائده قالت:

يجب التنويه أن جهاز المناعة لا يمكنه العمل دون عنصر" الزنك " فهذا العنصر موجود في كل جزء من أجزاء الجسم وله مجموعة واسعة من الوظائف .

فهو يقوم بدور مهم جداً للمحافظة على حيوية كرات الدم البيضاء التي تعتبر الدرع الواقي للجسم من الأمراض , كما يعمل الزنك على المحافظة على التوازن الحيوي للكثير من الانزيمات والأحماض للخلايا المختلفة. 

فالزنك يساعد على منع الفيروسات من مهاجمة أغشية الجهاز التنفسي العلوي والالتصاق بها مما يحد من نشاطها ويجعلها خامدة لا تأثير لها، وهذا بالطبع يؤدي إلى تقليل ظهور الأعراض المصاحبة لنزلات البرد مثل الرشح والسعلة والتهاب الحلق.

ومن فوائد الزنك أيضاً أنه يساعد على إنتاج  "الإنترفيرون" وهو من الأجسام الطبيعية المضادة التي يفرزها الجسم من أجل مقاومة الأمراض .

الاطعمة الغنية بالزنك:

وعن الأطعمة الغنية بالزنك ذكرت :

البقوليات كالفاصولياء والفول والعدس ، الخبز الأسمر والمكسرات ومنتجات الألبان واللحوم الحمراء والدواجن، إضافة إلى‏  الأسماك‏.‏

وتعتبر شوربة الخضار من المصادر الغنية بالزنك بشرط أن تكون الخضراوات طازجة‏,‏ مع ملاحظة أن الأطعمة المجمدة تفقد نسبة كبيرة من الزنك الموجود بها‏ ، كما أن امتصاص الزنك يكون أكبر من الأغذية الغنية بالبروتينات الحيوانية منه في الأغذية الغنية بالبروتينات النباتية .

مواد تضعف الجهاز المناعي

ونبهت إلى تجنب المواد التي لها تأثير سلبي على الجهاز المناعي بقولها:

يجب علينا تجنب الأشياء التي تضعف قوة الجهاز المناعي مثل:

- المواد الكيميائية التي نستخدمها في المنظفات المنزلية.

-  الإفراط في استعمال المضادات الحيوية والأدوية الأخرى.

- المواد المضافة الموجودة في الطعام مثل المبيدات والمواد الحافظة.

أخيراً

هناك أكثر العوامل تأثيراً على الجهاز المناعي وهو التوتر العصبي، حيث إنه يؤدي إلى ضعف النشاط الطبيعي لخلايا الدم البيضاء وبالتالي ضعف الجهاز المناعي .

جنينة الحسن