صناعة النشر السورية تحضر بقوة في معرض الشارقة الدولي للكتاب

لم تمنع تداعيات الحرب على سورية والحصار الجائر صناعة النشر السورية من تسجيل بصمتها ضمن معرض الشارقة الدولي للكتاب بدورته الـ39.

أكثر من 90 ناشراً سورياً شاركوا في المعرض الذي اختتم أمس الأول وحمل عنوان “العالم يقرأ من الشارقة” للعبور نحو عالم النشر في الوطن العربي من جديد.

وشملت المشاركة السورية أكثر من 60 ناشراً شاركوا في المعرض بشكل مباشر و20 ناشراً عن طريق الوكالات بعناوين متنوعة ومختلفة ومضامين ذات قيمة عالية فضلاً عن مؤلفين مشاركين لتحقق المشاركة السورية وجوداً فعالاً في المعرض الذي شهد مشاركة دولية واسعة تمثلت بـ1024 دار نشر من 73 دولة.