زياد محمد ... موهبة موسيقية تشق طريقها في عالم الموسيقا

 عشق  الشاب زياد عمار محمد  الموسيقا  منذ نعومة أظافره، فترجم عشقه لها من خلال صقل موهبته  أكاديميا بدراستها  بكلية التربية الموسيقية  وتدريبه المستمر على أيدي أساتذة مختصين ،  ليبرز مهاراته في العزف على آلة البيانو و أنواع عدة من الآلات الموسيقية.

  الفضل الأكبر

عن موهبته الموسيقية ونشاطاته قال : تفتحت موهبتي الموسيقية بعمر 9 سنوات  بدأت التدريب على آلة البيانو وكان أهلي من أوائل الداعمين لي وخاصة والدي  وفي عمر  12 عاما تدربت على يد الأستاذ محمد شحام الذي كان له الفضل الأكبر بتدريبي على البيانو،  وقدمت أول مقطوعة من تدريبي وبقيادتي على مسرح المركز الثقافي في طرطوس مع مجموعة من العازفين بعمر14 عاما ،وبعد التحاقي بكلية التربية الموسيقية تابعت  دراستي الجامعية مع الأستاذة يارا سعود ولاحقا بدأت بتعلم  العزف على آلة العود على يد الأستاذ وسام العلي وعلى الغتيار على يد الأستاذة سوزان محمد .

آلة أساسية

وعن اختياره لآلة البيانو  قال :  يتميز البيانو بأنه آلة  أساسية في أغلب الفرق والأعمال الموسيقية (الشرقية والغربية) ويعتبر من الآلات التي ينصح بها بتعليم الأطفال بعمر صغير كونها آلة واضحة وسهلة في البدايات كما أن البيانو آلة تمهيدية ضرورية لأي عازف قبل البدء بالتعلم على أي آلة أخرى حتى أن عازف البيانو يتميز بأنه ملم بالنظريات الموسيقية( الشرقية والغربية ).

 العديد من المشاركات

وعن مشاركاته الموسيقية قال : كانت بداية مشاركاتي الموسيقية في فرقة عتبات كعازف بيانو رئيسي بالفرقة حيث أقمنا العديد من الحفلات في عدة محافظات وشاركنا بالعديد من الحفلات الخاصة في مناسبات وبعد التحاقي بكلية التربية الموسيقية شاركنا بمهرجان الموسيقا العربية الذي أقامته مديرية التربية على مسرح دار الثقافة بحمص  .

التدريب بجد

وعن مقومات العازف الناجح قال :من مقومات العازف الناجح التأسيس الصحيح في البداية والتدريب بجد  واستغلال الفرص المتاحة ومتابعة التمارين لأنها تعتبر المفتاح الأساسي لأي عازف ناجح .

صعوبة التنسيق

وعن الصعوبات التي تعترضه قال : تتجلى الصعوبات بالقدرة على التنسيق بين الدراسة وبين تعلم العزف في البداية والاستمرارية في التمارين والحرص على عدم التقصير بأي جانب من هذه الجوانب .

مشروعي الخاص

وعن طموحاته المستقبلية قال  : اطمح بالسفر لمتابعة دراستي الموسيقية والعمل على تطوير مهاراتي الموسيقية  لكي أصبح عازفا رئيسيا في الفرق العالمية وان أؤسس لمشروعي الخاص كموزع موسيقي .

هيا العلي