هيلين الناجي ..موهبة واعدة في مجال الرسم

تعلمت  الشابة هيلين سليمان الناجي الرسم بالفطرة والموهبة ، لتثابر بعدها وبجهودها الذاتية في توظيف قدراتها واستثمارها بشكل مفيد وهادف لصقل موهبتها  الفنية في مجال الرسم وتنظيم وقتها بين الموهبة و الدراسة في مجال "هندسة المعادن "سنة ثانية في جامعة البعث لتشق طريقها بثقة نحو التميز والإبداع لاكتساب خبرات جديدة و تطوير أفكارها.

عن موهبتها في مجال الرسم قالت :بدأت موهبتي  في الظهور في عمر التسع سنوات حيث كنت ارسم شخصيات كرتونية للمشاركة في  مسابقة الرواد,  في حينها اكتشفت موهبتي وحبي للرسم وشغفي فيه وهذا دفعني لصقل موهبتي ،وكان أهلي الداعم الأول لي في تقدمي وتطور مستواي في الرسم,  وفي المدرسة أيضا  كنت أحظى بتشجيع دائم بين ,وفي عام 2014شاركت بفعالية لشبيبة الثورة في  رسم الكاريكاتير مما أعطاني دفعا قويا للمضي قدما ، و كنت أشارك رسوماتي  على مواقع التواصل الاجتماعي  وكان لها دورا كبيرا في  زيادة اهتمامي بالرسم .

عالمي الخاص

عن المواضيع التي تتناولها قالت : لا يوجد موضوع  محدد في الرسم  وكل شيء يعجبني كنت ارسمه  واستخدم كل أساليب الرسم القديمة والحديثة ارسم  صور  القصص التاريخية بالإضافة للزخارف باستخدام الحنة,  إلا أنني أستخدم في رسوماتي قلم الرصاص  والألوان الزيتية  .

تطوير تجربتي

عن طموحاتها المستقبلية قالت :أطمح لتطوير تجربتي ولا يوجد شيء مستحيل، ومع الإرادة والإصرار يستطيع  المرء  أن يصل إلى مبتغاه .

5.jpg

555.jpg