عدد المركبات المسجلة في نقل حمص أكثر من 188 ألف مركبة

العدد: 
14760
التاريخ: 
الخميس, كانون الأول 15, 2016

أوضح مدير النقل بحمص المهندس  خليل الخليل أن المديرية أحد القطاعات الخدمية الحيوية الهامة ترتبط بوزارة النقل ويتبع لهذه المديرية فرعان في كل من تلكلخ وتدمر يقومان بكافة أعمال المديرية الأمر الذي يعزز مبدأ اللامركزية الإدارية .

وتقوم المديرية بتقديم الخدمات للمواطنين من أجل إجراء معاملاتهم على المركبات من تجديد الترخيص واستيفاء الرسوم إلى تثبيت عقود البيع والرهن ووضع الإشارات وتغيير المواصفات الفنية والفحص الفني الخ ..

وبين أن عدد المركبات المسجلة في المديرية حتى نهاية الربع الثالث من هذا العام  بلغ تقريباً / 188486/ مركبة من مختلف الفئات .

 وبلغت الرسوم المستوفاة من بداية العام  ولغاية  أيلول الماضي /10311040980/ل.س وبلغت ضريبة الدخل المستوفاة على المركبات / 91430835/ ل.س .

وبلغ عدد المعاملات المنجزة / 81939/ معاملة .

وحول الخطوات  المتخذة لتطوير عمل المديرية وتبسيط الإجراءات قال : تم في هذا المجال اتخاذ الإجراءات التالية :

1-اختصار زمن إجراء المعاملات ضمن الصالات من خلال توزيع العاملين على أماكن العمل بحيث يقوم كل عامل بكافة المعاملات المطلوبة من خلال الصلاحيات الممنوحة له .

2-يتم الآن استخدام نظام الدور الالكتروني في صالتين من صالات المديرية ، الأمر الذي أدى إلى تنظيم العمل ومنع الازدحام وعكس مظهراً لائقاً أثناء العمل .

3-تم تنظيم عمل معقبي المعاملات المرخص لهم أصولاً عملاً بالمرسوم التشريعي رقم /12/ تاريخ 12/2/2014 ذلك بعد صدور التعليمات الناظمة من وزارة النقل حيث تم بالتنسيق مع ( الجمعية  الحرفية لمعقبي المعاملات وكتاب العرائض) الحصول على أسمائهم وتراخيصهم وتم منحهم بطاقة دخول إلى مديرية النقل لإجراء المعاملات ، كما تم إلزامهم بوضع أختامهم على المعاملات وبطاقات الدخول ، وتم منع المعقبين " غير المرخص لهم بالعمل ) من الدخول إلى مبنى المديرية .

تم تنظيم كتاب من قبل الاتحاد التعاوني لنقابات عمال النقل البري بحمص إلى الاتحاد العام لنقابات العمال من أجل وضع تسعيرة أجور للمعاملات وذلك منعاً من استغلال الأخوة المواطنين ولكي يتقيد بها المعقبين المرخصين .

-تم تحديث أجهزة الشبكة الحاسوبية بجهد خاص من قبل المديرية ،الأمر الذي أدى إلى تحسين أداء الشبكة ،وعدم التأثر بالانقطاع الطويل للكهرباء الأمر الذي حقق الاستمرارية في الأداء .

ولفت أنه تم الانتهاء من مشروع أرشفة وثائق أضابير المركبات الآلية حيث تم سحبها على الماسح الضوئي /السكنر /وتم تشكيل فرق عمل من موظفي مديرية النقل من أجل القيام بعملية الربط الشبكي بين برنامج الأرشفة الالكتروني وبرنامج المركبات .

وأكد أنه تم تنفيذ مشروع الأرشفة على ثلاث مراحل :

مرحلة الفرز الورقي :تم فرز الأوراق الأساسية من الإضبارة (شهادة جمركية |+ضبط فحص جمركي +عمولة افتومايشين +فارق عمولة افتومايشين )+عقد التسجيل +تسلسل عقود البيع +إيصال التسجيل أول مرة +الايصال المالي لآخر عامين +بيانات النقل إن وجدت +التبدلات الفنية إن وجدت .

2-مرحلة السكنر :تم تصوير الوثائق المذكورة اعلاه على السكنر وإدخال هذه الصورة على الحاسب من قبل الفريق الخاص بواسطة برنامج أرشفة مخصص لهذه الغاية وتدوين بيانات كل وثيقة بجابنها .

3-مرحلة التدقيق الالكتروني :تم تدقيق البيانات المدونة بجانب كل وثيقة مع معلومات هذه الوثيقة والتأكد من صحة ووضوح الوثائق التي تم تصويرها وصحة عائديتها للمركبة .

وحول أهمية مشروع الأرشفة قال :

1-الاستغناء عن طلب اضبارة المركبة بحيث أصبحت وثائق المركبة جميعها موجودة على الحاسب ويمكن الاطلاع عليها عبر برنامج الأرشفة من دون الحاجة إلى طلب الاضبارة من المستودع .

2-إمكانية الحصول على أي إحصائيات تطلب من قبل الوزارة أو الجهات المختلفة فيما يخص عدد المركبات المسجلة أو عدد العقود المنفذة بمختلف أنواعها خلال فترة محددة. 3-إمكانية الربط بين المحافظات عندما يتم الانتهاء من أرشفة كافة مديريات النقل بحيث يمكن تسديد رسوم المركبات في أي مديرية نقل والأقرب إلى مكان إقامة المواطن وبالتالي تخفيف أعباء السفر والتنقل على المواطن .

4-تسريع وقت تنفيذ أي معاملة بالنسبة إلى المواطن بحيث أصبحت كافة المعلومات موجودة على الحاسب

ونوه أن دائرة نقل تلكلخ الفرعية تقوم بتخفيف العبء والضغط عن المديرية الأساسية من خلال قيامها بكافة المهام المتعلقة بإجراء معاملات المركبات .

وختم قائلاً نسعى بالتنسيق مع محافظة حمص لتفعيل الخدمات المقدمة في صالات خدمة المواطن الموزعة ضمن مدينة حمص ويتم حالياً التجهيز من أجل منح بيان قيد مركبة ، علماً أنه سيتم زيادة الخدمات في المستقبل وتحسين عملية الربطة بين مديرية النقل وصالات الخدمة .

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة