المدرب سويدان : الكرامة والوثبة مكانهما الطبيعي في المقدمة

العدد: 
14803
التاريخ: 
الخميس, شباط 16, 2017

يفتخر الجمهور الرياضي بالمدربين المحليين الذين فرضوا أنفسهم في الساحة الكروية محليا وعربيا وآسيويا وبالأخص المدربين الشباب الذين يطمحون للوصول إلى القمة والسير على خطى الأسلاف.
*العروبة التقت المدرب الشاب سائد سويدان الذي وضع نصب عينيه مقولة (أنا مصمم على النجاح فإما أن أنجح أو إما أن أنجح ) وكان الحوار التالي :  
س - ما رأيك بمشوار ناديي الكرامة والوثبة في الدوري الممتاز؟
بداية مع نادي الوثبة الذي كان له مشاركة في الدوري التصنيفي المقام قبل بداية الدوري هذا العام وحقق نتائج ملفتة للنظر من خلال المستوى الثابت والأداء المميز وتحققت هذه المعادلة من خلال دمج اللاعبين الشباب بلاعبي الخبرة.
أما الكرامة فهو نادي عريق وله مكانة كبيرة على خارطة الكرة السورية وله باع طويل قاريا لكن ظروف النادي الحالية لعبت دورا في تراجع مستواه هذا العام من خلال هجرة اللاعبين إلى الأندية الأخرى داخلياً وخارجياً وحتما سيعود إلى مكانه الطبيعي في المقدمة .
س - هل حقق الدوري الحالي الفائدة المرجوة منه  ؟
مع عودة الدوري إلى طريقة إقامته السابقة ( الدوري الكامل من مرحلتين ذهابا وإيابا ) سيكون له أثر إيجابي على المستوى الفني للفرق ومن خلال عودة الروح إلى ملاعب المحافظات كافة وعودة الجماهير العاشقة  ما سينعكس ايجابيا على مستوى الكرة السورية.
س- التحكيم الهمّ والاهتمام الذي يؤرق الشارع الرياضي فهل ارتقى إلى المستوى المأمول ؟
 لا يمكننا أن نغفل موضوع التحكيم حيث كان يعاني بعض الإهمال في السنوات السابقة وأثار الكثير من الجدل منذ بداية الموسم وبعض قراراته أثارت مشاكل كبيرة وأسفرت عن استفزاز الجماهير واللاعبين وأدت  لفرض عقوبات على بعض الأندية نرجو من الاتحاد التركيز على تصويب الأخطاء للحكام من خلال التحليل والتقييم للحكام والعمل بمبدأ الثواب والعقاب.
س- استلامك قيادة فريق عريق مثل نادي الفتوة ماذا يعني لك ؟
 استلمتُ تدريب الفريق في الأسبوع الخامس بعد ثلاث خسارات وتعادل وحيد وفوز واحد، لكن وضع الفريق حالياً لا يلبي طموح جماهير هذا النادي العريق والممتد على مستوى سورية كاملاً وليس محصوراً بأبناء محافظة دير الزور .
طبعاً لم أقم باختبار اللاعبين فالفريق يعاني نقصاً ببعض المراكز ومشكلة بالناحية البدنية.
وقد طلبت من إدارة النادي تسجيلات للمباريات وإحصائية عن الدوري للوقوف على حالة جميع اللاعبين من خلال دقائق اللعب والمشاركات وكنا سنضع برنامج إعداد كامل لولا الاستقالة.
س - هل النتائج التي لم تكن بمستوى طموح الجماهير عجلت باستقالتك ؟
لا أبدا فأنا لدي الصبر المطلوب على الفريق ولكن الأجواء المحيطة بنادي الفتوة ومجلس إدارته الموقرة غير مريحة وغير رياضية وهناك عدة أطراف محيطة بالنادي لها مصالح شخصية ومادية بحتة بعيدة كل البعد عن الروح والأخلاق الرياضية وبعيدة عن مصلحة نادي الفتوة العريق .
أيضا التشويش المستمر واليومي على اللاعبين والإدارة والجهاز الفني والإداري من خلال بث الإشاعات المغرضة والانتقادات اللاذعة والظالمة التي وصلت إلى الإساءات الشخصية أحيانا.
وكثرة المحاور والخلافات بين عدد من أبناء نادي الفتوة ورموزه السابقين / فنية - إدارية - تدريبية / وتبادل الاتهامات المتعددة  كلها عوامل سارعت بتقديم استقالتي وأتمنى لهذا النادي العريق العودة إلى سكة الانتصارات.
س- ما هو تأثير تغيير المدربين على فرق الدوري ؟
لا يمكن أن نلوم إدارات الأندية بهذا الخصوص كونها تبحث عن النتائج من خلال ضغط الجماهير عليها ودائماً تسعى للأفضل لفرقها لكن هذا لا يعني أن المدرب السوري لا يعمل ضمن ظروف صعبة جداً قد تؤثر أحياناً على عمله وأداء فريقه . فنحن دائماً ما نطالب الإدارة والجماهير بالصبر على المدربين وإعطاء الفرصة كاملة .
س- برأيك ما هي الفرق التي ستنافس على لقب الدوري الممتاز ؟  
أتوقع أن تنحصر المنافسة على اللقب  بين أندية الجيش – تشرين – الإتحاد  لأنها تمتلك إدارات مستقرة ولاعبين من طراز عالي.
س ـ  هل من كلمة أخيرة لجماهير حمص ؟
أبارك ومن كل قلبي لجماهير بلدنا الحبيب وخاصة الجماهير الحمصية عودة الروح إلى مدرجات ملعب خالد بن الوليد البلدي، فجماهير حمص دائما ما كانت تواقة للرياضة بكل ألعابها
                                                

 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
مصعب العلي

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة