منشأة دواجن حمص تحاول تعويض ما لحقها من خسائر ...قيمر: القـانــون 8 مكرمــة لقطــاع الـدواجــن

العدد: 
14831
التاريخ: 
السبت, نيسان 1, 2017

على الرغم من مرور سنوات الأزمة الست الماضية بأيامها الثقيلة فإن منشأة الدواجن في حمص كانت مواظبة في عملها وتحاول تلبية احتياجات السوق المحلية من مادتي البيض والفروج ،إلا أن هناك بعض العوامل التي كانت تؤثر في ارتفاع أسعار المادتين الحيويتين المذكورتين سابقا وأهمها التهريب إلى خارج القطر ،وارتفاع أسعار العلف ،ومنذ أكثر من عامين ومنشأة دواجن حمص التابعة للمؤسسة العامة للدواجن كانت تعاني خسائر لم يفصح عنها لأن البعض يرى فيها إجحافا بحق المنشأة التي تعاني من غلاء مدخلات الإنتاج ،وانخفاض سعر المنتج النهائي في الأسواق المحلية مما يؤدي إلى خسائر فادحة في قطاع الدواجن في القطر بشكل عام .
والمنشأة بإدارتها الجديدة تحاول اليوم تعويض ما فات منشأتها من خسائر على مدى أكثر من ثلاثة أعوام ،وتطرح أفكارا جديدة في محاولة منها للتدخل الإيجابي في سوق حمص ومنعا لارتفاعات جديدة للأسعار .

قال الدكتور محمود قيمر مدير منشأة دواجن حمص :إننا ننتج خمسة ملايين بيضة سنويا وبحدود 13 ألف صندوق بيض ،وحوالي أربعة آلاف صوص يوميا ،وبالطبع فإن هذه الأرقام تتغير وفقا للظروف وتأمين قطعان الأمهات ،لأن جميعها يخضع للاستيراد ،وأضاف : بشكل عام فإن المنشأة تساهم بإنتاج مليون ونصف المليون صوص سنويا ،وحاليا حصلنا على الموافقات اللازمة لافتتاح مراكز بيع في مدينة حمص وفي المدينة الجامعية وعلى باب المنشأة أيضا ،كنوع من التدخل الإيجابي لبيع بيض المائدة ،ويمكن تسيير سيارات جوالة والبيع بسعر التموين وما دون ،وأضاف قيمر :إن العامل هو أساس العملية الإنتاجية ،وإذا لم نعمل وكأن المؤسسة تخصنا فلن ينجح العمل ،والدواجن تحتاج إلى العمل بروح الفريق حتى تنهض المنشأة .
قال قيمر : إن القانون /8/ هو مكرمة لإعفائه الدواجن  والمباقر من ضريبة الدخل لمدة خمس سنوات للعامة والخاصة ،وهذا يعيد الكثير من مربي الدواجن إلى العمل ثانية ،وهذا يخلق روح المنافسة بين التجار،و تعتمد الخطة الأساسية في منشأة دواجن حمص على توفير صوص الفروج وفرخة البياض ،وهما اللبنة الأساسية في تربية الدواجن ،علما أن المنشأة تعمل بشكل دائم على دعم المربي وتزويده بالصوص والفرخة لسد الاحتياجات الأساسية ودعم السوق المحلية ،ولديها دائما فائض من مادتي البيض والفروج .
وفيما يخص الخطة التجارية والتسويقية بلغت مبيعات المنشأة خلال العام 2015  فقط أربعمائة وتسعة وستون مليون ليرة سورية ،والميزان التجاري كان خاسرا ،والأسباب التي كانت تبرربها الإدارة السابقة هذه الخسائر عديدة وأهمها غلاء أسعار الأعلاف ،حيث  كانت تشكل  75 بالمئة من تكلفة المنتج حسب ما كان يتم التصريح به ،وسعر الكيلو الواحد الذي كانت المنشأة تشتريه ب20 ليرة سورية أصبح ب130 ليرة تقريبا ،وكذلك المازوت الذي ارتفع سعره من 7 ليرات قبل الأزمة حتى وصل إلى ما وصل إليه في هذه الأيام ،ولأن انقطاع الكهرباء ولفترات زمنية طويلة نسبيا فإن استهلاك وقود المولدات كبير أيضا ،وهناك مولدات تعمل على مدار اليوم ،وتعاني المنشأة من ارتفاع أسعار الأعلاف وصعوبة تأمين مستلزمات العملية الإنتاجية من قطع غيار وغيرها ،ومن الانقطاع المستمر للتيار الكهربائي ولفترات طويلة مما يؤدي إلى زيادة استهلاك المحروقات لتشغيل المولدات الاحتياطية ،وهذا يؤدي إلى زيادة تكلفة وحدة المنتج .
صمام أمان
المنشأة تقوم بدور خدمي في ظل الظروف الراهنة التي تعيشها بلدنا ،ويمكن القول إنه لولا المؤسسة العامة للدواجن لكان صحن البيض الواحد يباع حاليا ب2000 ليرة سورية ،ويمكن القياس على ذلك بأسعار الفروج والبيّاض ،والمؤسسة صمام أمان بالنسبة للأسعار في السوق ،وبرر الخسارة قائلا :إنه نادرا ما نجد مؤسسة عامة رابحة في ظل ظروف الأزمة ،وبشكل عام فإن منتجات الدواجن هي أرخص مادة بروتينية تباع في السوق المحلي ،ومنشآت المؤسسة تعمل على التحكم النسبي بأسعار هذا المنتج ولولاها لشهد غلاء كبيرا ولعمل البعض على التحكم بالأسعار ،وأسعاره اليوم معقولة قياسا بما مضى خمس سنوات على بدء الأزمة .
يذكر أن عامي 2013/2014 كانا رابحين ،ولكن الانخفاض الكبير على سعر الليرة مقارنة بالدولار أدى إلى زيادة أسعار التكلفة ،وأصبحت أكبر من سعر المنتج ،وعليه دخلت المنشأة في مرحلة الخسائر إلا أنها حافظت على سعر المنتج ،وتوفيره في الأسواق .

خفض سعر الأعلاف
منتجات الدواجن هي الأرخص مقارنة بغلاء الأسعار ،ولأنها تعتمد على مبدأ العرض والطلب فإن مربي الدواجن يخسرون في القطيع الواحد أكثر من مليون ليرة سورية بعد شهرين من العذاب المتواصل ،ودعا قيمر لأن يكون هناك إجراء حكومي لخفض أسعار الأعلاف التي تباع بسعر أقلّ في دول مجاورة ،وعلى سبيل المثال فإن كسبة الصويا تباع في لبنان أقلّ ب30 ليرة سورية عما هو في أسواقنا .

ضعف القوة الشرائية
إن الخسائر سببها ضعف القوة الشرائية عند المواطن وغلاء الأعلاف ،وأن الخسائر تصيب القطاعين العام والخاص على حد سواء ،والمؤسسة تحقق الهدف الذي أنشئت من أجله ،وقطاع الدواجن يعاني تذبذبا في الأسعار صعودا وهبوطا،ورأى أن ارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج أثر على قطاع الدواجن ،ولذلك كانت مكرمة القانون /8/ الذي أعفى مربي الدواجن والمباقر من ضريبة الدخل لخمس سنوات قادمة .

مفاقس
يقول قيمر :حينما ينتهي العمل في الحضانات يبدأ العمل في التفقيس ،وكل حضانة تتسع ل/33600/ بيضة ولك أن تتخيل حجم العمل .
نظام العائلات
تعمل المنشأة وفق نظام عمالة العائلات ،وهم متواجدون مع القطعان على مدار الساعة .  

صعوبات
يقول قيمر :إن الصعوبات التي نعاني منها شأنها شأن كل المؤسسات العاملة في الظروف الراهنة ،وهذه يمكن تذليلها ،ولأن الأعلاف اللازمة لتربية الدواجن مستوردة مئة بالمئة كون الذرة الوطنية أصبحت غير متوفرة هذه الأيام ،ولعل القانون رقم 8 سوف يخلق تنافسا بين التجار ،ومشكورة الحكومة التي سمحت بالشراء بما نسبته 15 بالمئة بسعر التكلفة ،وتحدث قيمر عن مهمة اللجنة الفرعية المشكلة بقرار من محافظ حمص ومهمتها الكشف الحسي على المواد المستوردة في القرار رقم 377 الصادر عن وزارة التجارة الداخلية وعلى مدى جودتها ومواصفاتها وكميتها والبت في موضوع الشراء أو الاعتذار بشكل رسمي عن استلام المادة عن طريق ممثل الشركة والمخولة باستلام المادة بعد إصدار السعر التأشيري ليتمكن المستورد من استكمال إجراءات الإفراج عن البطاقة في الحرم الجمركي وإدخالها القطر .
وأضاف قيمر :في ظل ظروف انقطاع الكهرباء الطويلة نسبيا مع حاجة المنشاة إلى الكهرباء الدائمة في بعض مرافقها وخاصة في الحواضن والمفاقس ‘وكان هناك دراسة سابقة لاستجرار الكهرباء من جندر إلا أن هذا المشروع توقف لعدم توفر السيولة في المنشأة .

توقف قسم الفروج
قال الدكتور قيمر :إننا توقفنا عن تربية الفروج حاليا في منطقة المختارية لأنها على تماس مع المناطق الساخنة ،والمذبح الموجود في المنطقة الصناعية متوقف هو الآخر .
 

المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
إسماعيل عبد الحي

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة