هذا هو التنظيم وهذه هي حقيقته

العدد: 
14880
التاريخ: 
الأحد, حزيران 18, 2017

إذا سلطنا الضوء على سياسة الوسيلة التي تتبعها قنوات م بي سي نجد بأن هناك أمراً مريباً من عرضها الحصري لمسلسل غرابيب سود ، فلو أخذنا المضمون بشكل عام نجد أن هذا العمل فاضح لجرائم هذا التنظيم  الارهابي ولكن في الحقيقة إن واقع الأمر مختلف تماماً ، ففي الحلقة الأولى هناك مشهد صغير مر مروراً سريعاً كان العنوان الصحيح والهدف الواضح لهذا العرض ،حيث قام أحدهم بعرض الغلاف الجديد لمجلة يصدرها التنظيم ومضمونه يتحدث عن العدل والمساواة ليستنكر الآخر قائلاً بأن السلاح القوي لهم هو الرعب والخوف ولتكن العناوين التالية تسير على هذا المبدأ .
نعم هذه سياسة داعش وما عرض إلى الآن من أحداث ما هو إلا خدمة لهذه السياسة ، فأفعال داعش باتت معروفة وعملية توثيقها بالصور الحية هي تثبيت وتأكيد لها .
على صفحات التواصل الاجتماعي كانت الآراء مختلفة منهم من كان مع العرض  وتحدث بعض المتابعين عن حالة الرعب والخوف التي يشعر بها ، والبعض اكتفى بمقاطعته بعد مشاهدة حلقاته الأولى .
أسيل عمران ممثلة مشاركة صرحت بأنها قد أصيبت بحالة من الاكتئاب لان أجواء العمل والملابس والحوارت تبعث على الكآبة وأضافت أنا لن أشاهد هذا العرض حالياً .
هذا حال الكل وهذا ما تريده  داعش .
في مسار أخر يسلط هذا العمل الضوء على بعض الأفراد الذين التحقوا بالتنظيم موضحاً بأن منهم من هو مقتنع بالفكر الداعشي والأغلبية هم  مأمورين جاءت بهم الظروف وما يفعلونه من إجرام هو خوف من ظلم التنظيم وهمجيته في عملية استعطاف لهؤلاء المجرمين.
غرابيب سود هو دعم  للتنظيم الإرهابي وليس فضحاً له وللتهديدات التي تلقتها ال م بي سي وأعلن عنها هي بمثابة تلميع وتعظيم وتبييض لصورة القناة الغارقة بسفك الدم السوري لا أكثر .
داعش هذا الكيان الإرهابي الذي تستّر خلف قناع القوة ما هو إلا عصابة من المجرمين المرتزقة  تمولها مملكة آل سعود ، وكان الأجدر تسليط الضوء على إرهاب  مجرمي هذا التنظيم .
إن حقيقة التنظيم يرويها أحد أبطال جيشنا الباسل الذي قال بأنهم جبناء جداً فو الله لو تشاهدونهم كيف يتباكون كالأطفال ويرتجفون أمامنا حتى الرصاصة خسارة فيهم فتحت أقدامنا كانوا يسقطون جثثاً هامدة .. هذا هو التنظيم وهذه هي حقيقته .

الفئة: 
المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
مها الشعار

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة