مركز صحي و يحتاج لعناية.؟!

العدد: 
14893
التاريخ: 
الأربعاء, تموز 12, 2017

 في كل مرة وقوع الكارثة يكشف التقصير والهجمات الإرهابية الأخيرة على الريف الشرقي كشف ندرة الخدمات الصحية المتوفرة في المركز الصحي في قرية جب الجراح حيث إسعاف الجرحى إلى هذا المركز ليس إلا هدر للوقت وهدر فرصة إنقاذ حياة بعضهم لان إسعافهم يتم بسيارات خاصة لا تحوي أدنى مقومات الإسعاف وأحيانا على الدراجات النارية وفي السيارات الشاحنة الصغيرة (السوزوكي) فقد واظبت  مديرية الصحة على إبرام الوعود لأهالي المنطقة بتأمين سيارة إسعاف  وتوفير كادر طبي وفنيين وممرضين ومستلزمات الإسعاف من أدوية وأجهزة وغيرها ولكن الوعود لم تكن سوى ذر الرماد في العيون على مبدأ لا أحد يموت ناقص عمر أو ناقص إسعاف .قدر الله وما شاء فعل ..فما الجدوى من إسعاف جريح إلى مركز صحي بلا طبيب أو أدوية أو مخبر أو جهاز تصوير او أشعة.. لا شيء سوى ممرضة تقول لمن لم يلفظ أنفاسه بعد أنه بحاجة إلى مشفى واقرب مشفى للمنطقة هو مشفى  الباسل في حي الزهراء لان مشفى المخرم ببساطة غير قادر على استقبال الجرحى ولا شيء سوى الوعود التي تتبخر مع حرارة صيف لا يرحم سليما معافى  حتى يرحم جريحا نازفا يحتاج إسعافه إلى أكثر من ساعتين على الطريق..فهل هناك من مجيب..؟!
 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
ميمونة العلي

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة