نبض الشارع ..احترام الوقت..!!

العدد: 
19913
التاريخ: 
الأربعاء, آب 9, 2017

الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك ، مقولة نتذكرها ونطلقها كما يحلو لنا وعندما نريد أن نجير المواقف لصالحنا ، ترى كم من الوقت نهدره في حياتنا اليومية دون الإحساس بالمسؤولية ودون تقدير لقيمته التي يمكن أن تحسب بالقلم والورقة أو بالآلة الحاسبة كما فعل الفنان دريد لحام في إحدى مسرحياته .
طبعاً المسؤول أو المدير يستطيع توجيه اللوم والعقوبة إلى الموظف الذي يتأخر عن عمله عندما لا يقتنع بالسبب كرادع كي لا يتكرر التأخير الصباحي عن الدوام ولكن من يحاسب المسؤول الذي يتأخر عن نشاط هو من دعى إليه حوالي الساعة أو مفرداتها ؟
والأهم من ذلك  أن تسمع هذا المسؤول ذاته يحاضر عن قيمة الوقت  وأهميته ولا يكف عن دعوة المرؤوسين في دائرته للالتزام بالوقت ؟.
واليوم نتحدث عن مشروع الاصلاح الإداري الذي أطلقه السيد الرئيس أمام الحكومة وفي تقديري أن التزام المسؤول  بالوقت يجب أن يكون في مقدمة الخطوات  للانطلاق  بهذا المشروع  الهام جداً، إذ لابد أن يكون المعني بتطبيق الاصلاح الإداري قدوة  حسنة للعاملين في دائرته أو قطاعه كي يستطيع إقناعهم بشخصيته التي تعمل في هذا الاتجاه .
ونحن كإعلام مطلوب منا أن نواكب الأحداث والاجتماعات ومختلف النشاطات هل يتوجب علينا  الانتظار نصف ساعة  أو أكثر كي  يأتي المسؤول صاحب الدعوة ؟ ماذا لوخرجنا بعد وقت  معين نضعه كمقياس زمني لنا ؟: أعتقد  لو فعلنا ذلك نحترم أكثر من قبل هذا المسؤول أو سواه لأننا لو فعلناها وتجاوزنا نشاطه بعدم التغطية الإعلامية سوف يقيم الدنيا ولا يقعدها !!
أنا من جهتي أدعو كل العاملين في قطاع الإعلام لتطبيق هذا النهج لنرى النتائج !!
                                                                  

الفئة: 
المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
عادل الأحمد

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة