برنامج “مشروعي” لدعم الريف وتحسين مستوى معيشة سكانه

العدد: 
14926
التاريخ: 
الاثنين, آب 28, 2017

الأمانة السورية للتنمية  مؤسسة سورية  تحتضن المبادرات المجتمعية  وتعمل من أجل تمكين المجتمعات والأفراد وإشراكهم  في الأعمال التنموية  حتى يستطيعوا أداء دورهم الكامل  في بناء المجتمع  و صياغة المستقبل  وتؤسس لشراكات  مع الأفراد ومنظمات  المجتمع المدني  لدعم القضايا  التنموية  ودعم المجتمع  في التخطيط وصناعة القرارات  إضافة الى تشجيع  ريادة الأعمال  ودعم المواطنة الفاعلة  والثقافة  التطوعية  عدا عن  بناء  المعرفة  والقدرات  وتشاركها  مع الأفراد وباقي منظمات  المجتمع المدني   كما أنها تشجع جميع شركائها  لامتلاك برامج  الأمانة

برنامج مشروعي
ويعد برنامج  مشروعي أحد البرامج الوطنية  للأمانة السورية  للتنمية  يهدف الى  دعم التجمعات السكانية ضمن أراضي الجمهورية العربية السورية  من خلال  تأسيس صناديق  مالية غير ربحية  تقدم التمويل  المتناهي الصغر للفئات  الفقيرة  و الأشد فقرا  بهدف تأسيس مشاريعهم الخاصة  المدرة للدخل  أو التوسع في مشاريع  قائمة  مما يؤهل  المجتمع المحلي  للعب دور فاعل  في تحقيق التنمية المتكاملة ، و هو تتويج لخبرة الأمانة السورية للتنمية على مدى 15 عاماً  و يعتبر الأول والرائد في مجاله
رئيس مكتب التنمية المحلية بحمص المهندس  علي الحسيكي  ذكر أن برنامج مشروعي في محافظة حمص انطلق أواخر عام 2013 في قرية الشوكتلية  بموجب اتفاقية  موقعة ما بين  الأمانة السورية للتنمية  و وزارة  الإدارة المحلية وفي عام 2014  تم ضم قرية تل الناقة  إلى البرنامج
في عام 2015 تم إدراج 11 قرية جديدة  للبرنامج وألحقت به  8 قرى  في أواخر عام 2015
وتوج العمل في البرنامج بتوقيع  اتفاقية تشاركية ما بين محافظة حمص  والأمانة السورية للتنمية  بتاريخ 6/3/2016  حيث تم إدراج  74 قرية جديدة في خطة عام 2016

الفئات المستهدفة من برنامج مشروعي
وأضاف الحسيكي :يستهدف برنامج مشروعي العديد من الفئات في المجتمع السوري  ومنها  المهجرون العائدون والقاطنون في المناطق الفقيرة  و المرأة المعيلة  لأسرتها  و ذوي الشهداء والجرحى والمخطوفون  و ذوي الاحتياجات الخاصة  و الطلاب الراغبين في متابعة  التحصيل العلمي والحصول على الشهادة  الجامعية  إضافة  الى  أصحاب الدخول المنخفضة  و غير المنتظمة  و أصحاب المشاريع  المبتكرة  

أحجام القروض وفترة السداد
و تابع الحسيكي  يتم جمع المؤشرات التنموية لقرى محافظة حمص من الإحصاءات المتوفرة لدى مديرية الإحصاء ومن استبيانات خاصة بالقرى يقوم عناصر المكتب بملئها من أهالي القرى وعن طريق الزيارات الميدانية وبالتعاون مع الفعاليات الأهلية في تلك القرى
و تقاطع البيانات من قبل عناصر المكتب ويتم ترتيب أولويات القرى حسب مؤشرات منها شدة الفقر ونسبة ومعدل البطالة ومتوسط الدخل ومدى توفر الخدمات الأساسية في القرى إضافة لخصوصيات بعض القرى مثل مناطق العودة وعدد الشهداء فيها.
ترفع الخطة إلى السيد المحافظ للموافقة مع المبالغ المقترح تمويل كل قرية بها
بعد الموافقة على الخطة من قبل السيد المحافظ ترفع إلى الجهة الداعمة للمشروع وهي الأمانة السورية للتنمية لاعتمادها
 توزيع القرى على أشهر السنة من أجل العمل بها
  يقوم عناصر المكتب بجولات ميدانية إلى القرى المستهدفة ويتم اللقاء مع الأهالي وشرح البرنامج لهم بعدها يتم اختيار لجان مجتمع أهلي لتكون المشرفة على سير المشروع في القرية
تتم المتابعة لعمل اللجان المحلية والمشاريع القائمة من خلال جولات ميدانية يقوم بها عناصر مكتب التنمية المحلية في المحافظة على القرى المستهدفة وتتم معالجة الصعوبات المتعلقة بالبرنامج والواقع الخدمي لتلك القرى من خلال المتابعة مع الجهات المعنية

 برنامج مشروعي في المحافظة
يجري العمل حاليا في /95/ قرية من قرى ريف المحافظة منها / 74/ قرية خلال خطة عام ( 2016) و/21/ قرية في عامي ( 2014- 2015 ) بتمويل إجمالي يقارب ( 272) مليون ليرة سورية منهم ( 15) مليونا للصندوق الخاص بدعم الجرحى المتوقع إحداثه
بلغ عدد المستفيدين من البرنامج منذ انطلاقه في نهاية عام /2013/ حتى نهاية عام 2015 / 579/ مستفيدا بمبلغ قروض يقارب /35 / مليون ليرة سورية موزعة على /21/ قرية
* في عام / 2016 / تم منح قروض ل / 1466 / مستفيدا بقيمة إجمالية للقروض تجاوزت / 171/ مليون ليرة ليكون مجموع المستفيدين حتى نهاية عام / 2016/  ( 2045) مستفيدا
بلغ عدد  المستفيدين الكلي من برنامج مشروعي حتى تاريخه / 2748/ مستفيدا بقيمة إجمالية للقروض تجاوزت / 287/ مليون ليرة وعدد المستفيدين من القرض التشغيلي / 2320/ مستفيدا منهم / 1339/ ذكور و / 981/ إناث وعدد المستفيدين من القرض التعليمي  /428/ مستفيدا منهم /200/ ذكور و /228/ إناث
وتتوزع  مشاريع المستفيدين  من القرض التشغيلي  بما يقارب  نسبة 80%  زراعية  بشقيها النباتي والحيواني  و 20 %  أعمال اخرى مثل البقاليات والحرف المختلفة .
يشار أن برنامج مشروعي يحقق نتائج جيدة  على مستوى المحافظة  و يسعى لأن يشمل أكبر عدد ممكن من قرى  المحافظة لتحقيق الاكتفاء الذاتي و التحسن بالوضع المعيشي لأهالي الريف بشكل عام .
 

المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
لانا قاسم

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة