إضاءات في قاع الذاكرة ... زنوبيا الملكة الأسطورة

العدد: 
14927
التاريخ: 
الثلاثاء, آب 29, 2017

قادت مع زوجها أذينة عصياناً على الامبراطورية الرومانية تمكنت من خلاله السيطرة على معظم سورية .
وبعد موت زوجها قادت الأمبراطورية التدمرية إلى غزو مصر والشام قبل أن يتمكن أورليان من هزيمتها وأسرها إلى روما ثم سرعان ما توفيت لأسباب غامضة ...
اسم زنوبيا بالآرامية (بات زباي ) أي بنت زباي كما عرفت باللاتينية – باسم يوليا أوريليا زنوبيا كما عرفها العرب باسم زينب واسمها ( بت زباي) واسمها الأول كما أطلقه الرومان ويعني المشتري وكانت أمها ترجع بنسب ( إلى كيلوباترا) وكانت امرأة هاجسها تحقيق هذا الحلم وكانت تشهد مع أذينة مجالس القوم ومجلس الشيوخ وكان تاج الملك يرفرف فوق رأسها وعندما وصلت إلى الملك اعتلت العرش نيابة عن ابنها وهب اللات
وقادت أعمال الإعمار والبناء
كانت لا تخفي رغبتها أن تصبح يوماً امبراطورة ولم يكن الأمر صعباً عليها إذ أن أكثر أباطرة روما وصلوا إلى العرش عن طريق نفوذهم السياسي ...
وكانت زنوبيا تعد أولادها وهب اللات – تيم – وحبران لاعتلاء العرش وذلك بتعليمهم لغة روما
وتمت لها السيادة على آسيا الصغرى ومصر وقد وصلت جيوشها إلى بيزنطة وقتلت هبراكليوت قائد جيوش القيصر
ثم فتحت الإسكندرية حتى اعتلى العرش أورليان سنة 270 وكان قاسياً . هاجم آسيا واسترجع نفوذه على الاسكندرية ، وكان أورليان يتابع انتصاراته في آسيا حتى هدد تدمر. هاجم أورليان تدمر وخذلها حلفاؤها في حمص – حاولت زنوبيا الاستنجاد بالفرس وكانت تعبر الفرات وألقي القبض عليها وأرسلت إلى خيمة أورليان الذي عاد  بها إلى روما مكبلة  بالأصفاد من الذهب وطاف بها شوارع روما حتى توفيت في أحد ضواحي روما
 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
نمر الحموي

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة