شمس دون النور

العدد: 
14934
التاريخ: 
الأربعاء, أيلول 13, 2017

حتى الدمعة جفت
وأرى نفسي..
جسداً يصخب ..
دون الحس..
يا هدأة موتي هلمي
لست أرضى
أن يبتاع شبابي
بالثمن البخس
فكأن فراشاتي قد ودعن..
أزهار الحقل
ووريداتي اللاتي
من دموعي رويتهن
أمسين..
في حزن جلل
حتى الطير فوق الأغصان يبكي
وأمطار الغيم تحرق ماكانت تسقي
ما أصعب أن تطلع الشمس دون النور
عاصفات .. أعاصير
شاءت أن تحصدني
من عمق الجذور
 يا قسوة أيامي
لوكنت تخفي
عن فتى
هام أن ستكون الأيام
صافية مثل اللحن
عذبة كالقصيدة
كل يوم أشياء حلوة وسعيدة
كل يوم آمال وأحلام غضة وجديدة
لكن وبدون اكتراث
همت أن ترميه..
في صحراءٍ موحشةٍ وبعيدة ..
 

المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
زياد محمود

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة