مشفى القريتين بحاجة إلى إعادة تأهيل

العدد: 
14934
التاريخ: 
الأربعاء, أيلول 13, 2017

مدينة القريتين من المدن السورية التي طالتها يد الإرهاب وعاثت فيها خرابا وتدميرا  تبعد عن محافظة حمص حوالي 85 كم  و عدد سكانها يتجاوز 11 ألف نسمة  وهو عدد  غير  ثابت إذ  يعود سكان المدينة الذين هجروا بفعل الإرهاب  بشكل يومي
 وأوضح  رئيس مجلس مدينة القريتين المهندس برهان الحميد   للعروبة  أن  الخدمات عادت إلى المدينة  خلال زمن قياسي  بسبب إرادة الأهالي وصمودهم و دعم الجهات المعنية  فتمت صيانة البنى التحتية و المدارس و المخابز   وعادت الحياة إلى طبيعتها  خلال فترة وجيزة .
و ذكر الحميد أنه ضمن الإمكانات المتوفرة  تتحسن الأوضاع  في المدينة و يبقى استكمال بعض الخدمات الضرورية والملحة خلال الفترة القادمة ولاسيما تأمين  سيارات ضاغطة للقمامة وجرارات لغرض النظافة   لعدم توفر سوى سيارة صغيرة لا تكفي لترحيل القمامة  ونقص كبير في عدد عمال النظافة حيث يوجد 4 عمال في الوقت الحالي
إضافة إلى ضرورة تجهيز ثلاث مدارس ابتدائية  ومدرسة ثانوية  و ثانوية مهنية  ليتم استيعاب جميع الطلاب في المدينة
وأضاف الحميد:  تم ترحيل الأنقاض  من الشوارع بموجب عقدين  و بعد عودة الأهالي  وقيامهم بصيانة منازلهم  يوجد حاليا كميات من الأنقاض  بحاجة إلى الترحيل
وفيما يخص قطاع الصحة ذكر الحميد  أن المشفى بحاجة إلى إعادة تأهيل وتجهيز  كونه متضرر بسبب الاعتداءات الإرهابية  وبحاجة إلى صيانة وتركيب نوافذ
أما بالنسبة  للمواسم الزراعية أوضح رئيس مجلس المدينة أن مساحة البساتين والأراضي  الزراعية تبلغ 300 دونم مروي و ريّ المزروعات كان يعتمد على الري بالتنقيط قبل الأزمة  ومصدر المياه هو الآبار التي يبلغ عددها 6 آبار   والتي بدورها تضررت  وبحاجة إلى  إعادة تأهيل  بأسرع وقت ممكن  لإنقاذ  المزروعات من اليباس  ومساعدة المزارعين  مشيرا إلى أن مياه الشرب متوفرة  و تتحسن بتوفر الكهرباء  
وأضاف الحميد  يوجد بعض الحفر في الشوارع وهي بحاجة إلى تعبيد  ومع اقتراب  موسم الشتاء  من الضروري  الكشف على الشوايات وتنظيفها
وختم الحميد  عملنا في ظروف صعبة  و حققنا نتائج ايجابية  و عادت الحياة بسرعة قياسية  وننتظر استكمال هذه الانجازات  على كافة  المستويات الصحي والتعليمي والخدمي  ضمن الإمكانات المتاحة .

المصدر: 
العروبة

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة