معوقات المواطنة في المجتمع العربي

العدد: 
14935
التاريخ: 
الخميس, أيلول 14, 2017

بدعوة من فرع حمص لاتحاد الكتاب العرب قدم الأستاذ الباحث عطية مسوح محاضرة بعنوان (معوقات المواطنة في المجتمع العربي ) وذلك  ظهر أمس الأول في مقر الاتحاد بحضور جمهور من الأدباء والمهتمين ومتابعي الأنشطة الثقافية.
وقد تساءل المحاضر في البداية :  لماذا هذا الموضوع ؟ ووجد في سياق الإجابة سببين الأول : ما أظهرته أحداث السنوات الأخيرة في البلدان العربية من غياب المواطنة فكراً وممارسة في مجتمعاتنا العربية .
والثاني : إهمال هذا الموضوع عقوداً ( منذ أواسط خمسينيات القرن العشرين ) في الفكر السياسي العربي .
وتحدث عن جانبي المواطنة وهما التشارك ـ التساوي ، وقال عن مستويات التساوي بأنه التساوي المطلق أو الأساسي وهو في الحقوق الطبيعية للإنسان : حق الحياة،التفكير،التعبير الحر عن الرأي والموقف ،العمل ،الحب ...... إلخ .
التساوي النسبي : وهو يتضمن التفاوت في الحقوق المضافة التي تنتج عن الموقع الوظيفي أو الإداري وهو تفاوت مشروع بشرط أن يكون الوصول للموقع عن طريق تساوي الفرص .
معوقات المواطنة : موضوعية وذاتية
الموضوعية : 1 ـ موروثنا الثقافي ما يتنافى مع فكرة المواطنة .
2 ـ العلاقات الرأسمالية وتشوّهها في المجتمعات العربية بنسب متفاوتة وانقطاع طريقها، أي طريق بناء دولة المؤسسات الحديثة.
3 ـ ضعف العقلانية واندماج مرحلتي العقلانية والتنوير في ثقافتنا الحديثة .
الذاتية : وهو مايتعلق بالحركات السياسية والاجتماعية والثقافية،ونشاط المفكرين وأبرزه قطع طريق التطور الطبيعي تحت راية الشعارات الكبرى أي قطع ثقافة المواطنة .
غياب ممارسة التساوي وغياب حقوق الأفراد في الأحزاب والحركات .
ضرورة العودة إلى ثقافة المواطنة . تهافت شعار ثقافة التنوير الذي جاء بلا مسوّغات فكرية وسياسية .

الفئة: 
المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
عبد الحكيم مرزوق

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة