خاطرتان

العدد: 
15011
التاريخ: 
الأربعاء, كانون الثاني 10, 2018

في خرائط قريتي الحزينة
طرق صغيرة محفرة
على جنباتها أشواك
و شيء من الجرح
لم يندمل بعد
في قريتي
قليل من الشتاء
و صيف كثير .. كثير
نساء يزغردن
لعرس قديم
كل نساء قريتي
موشومات بالتعب
و الانتظار
لكن جميلات
النهوض باكراً
البحث عن الماء
الصلاة
و الحب على طريقة
العيون الخضراء

إلى خائفة
نموت أحياء
و لا يبقى من القلب إلا
بقايا البقايا
يصير الكلام دموعاً
و تمحى الحكاية
يغدو الحلم الجميل سرابا
تموت الأميرة
يقتل عشقاً
بطل الرواية
و أنت تعيدين نفس السؤال
أي بطل
و أية رواية
تراك نسيت الزمان الجميل
نسيت الحب كيف تعتق
نسيت هوانا كيف تفتق
نورا و عطراً ووردا
منذ البداية
تراك نسيت
أم
تراه التناسي لديك هواية
أم ذا تراه ألم الفراق
يحاول ينكر
حلو البداية
أجيبي أجيبي
بحق الغرام الذبيح
بحق العمر تكاد تمحيه الريح
أترضى لقلبك هذي النهاية
تعيشين منفى
و أحيا بمنفى
فأكتب عنك
إليك و منك
لندفن ظلما قيد الحياة
و يغدو هوانا
أسير القيود .. رهين الحدود
صريع الخوف .. و رأي الجدود
شهيد الحكاية .. بطل الرواية
 

المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
أسامة رحال