ردود رسمية... لجان مكافحة للدبور الأحمر

العدد: 
15011
التاريخ: 
الأربعاء, كانون الثاني 10, 2018

وردنا الرد التالي من مديرية الزراعة :
إشارة إلى الخبر الذي تم نشره بجريدتكم بالعدد رقم 15005 تاريخ 28/12/2017 بعنوان / الدبور الأحمر يتلف مواسم التين ويقضي على خلايا النحل /نعلمكم ما يلي :
تقوم مديرية الزراعة ( دائرة الوقاية ) بتشكيل لجان مكافحة للدبور الأحمر سنوياً (لجنة رئيسية ولجان فرعية على مستوى دوائر الزراعة في المناطق ).
مهمتها : تنظيم حملة مكافحة الدبور وتسليم حشرات الدبابير التي تم جمعها إلى الهيئة العامة للبحوث الزراعية وتنظيم المحاضر اللازمة لذلك حسب الأصول . وإعداد الجداول الإسمية للمواطنين الذين ينفذون أعمال جمع الدبابير وأعشاشها وملكاتها ورفعها إلى اللجنة المذكورة خلال شهري نيسان وأيار من كل عام .
تم تعميم التعليمات الواجب اتباعها على دوائر زراعة المناطق لاستلام الدبابير والملكات والأعشاش من الأخوة المواطنين إن وجدت ولم نتلق أي خبر من أي دائرة زراعة في المناطق بوجود مواطن لديه دبابير ويرغب بتسليمها إلى دائرة الزراعة في المنطقة أو حتى دائرة الوقاية .
كما أنه لم تردنا أي شكوى من الأخوة الفلاحين طيلة العام الفائت بوجود أي ضرر أو أذى للدبور على الأشجار المثمرة أو على الإنسان والحيوان ، رغم أن تاريخ الشكوى للمواطن متأخرة جداً .
أما بخصوص أضرار الدبور على العنب ، لا يوجد أي مبيد نظامي ينصح به للمكافحة ، بل يمكن اتباع طريقة الطعوم السامة ( لحمة أو أمعاء دجاج + مبيد حشري سام وصاعق) ومن ثم تسليم الملكات والدبابير إلى دوائر الزراعة في المناطق والتي تحدد فترتها بالشهرين الرابع والخامس من قبل الوزارة أو باستخدام المنفرات للدبور في الكرمة .
وبخصوص أضرار الدبور على النحل والخلايا ، كان حرياً بالمربي أن يقوم بإبلاغ الوحدة الإرشادية التابع لها أو تقديم شكوى لمديرية الزراعة للمعالجة في حينها .
علماً أن المربي المتقن لعمله يقوم مباشرة بنقل المنحل من الأماكن الموبوءة إلى أماكن خالية .
ومن المفروض أن يقوم المتضرر بإخبار صندوق الجفاف فرع حمص عند حدوث الضرر خلال مدة أقصاها/10/ أيام .
  

 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
مدير الزراعة والإصلاح الزراعي بحمص المهندس : محمد نزيه الرفاعي