تأهيل سبع منشآت ســـياحيــة بحمــص

العدد: 
15012
التاريخ: 
الخميس, كانون الثاني 11, 2018

شهد عام 2017 تطوراً ملحوظاً في مجال القطاع السياحي وتركز العمل على النهوض بواقع الاستثمارات السياحية وعودتها في ظل التعافي الذي تشهده البلاد إلى جانب إعادة تأهيل المنشآت المتضررة من الحرب الإرهابية على سورية وافتتاح منشآت جديدة نشطت حركة السياحة الداخلية.
وحسب إحصائيات صادرة عن وزارة السياحة تم خلال العام 2017 تأهيل 138 منشأة سياحية من مطاعم وفنادق منها 7 بحمص
وسجلت حركة القدوم السياحي إلى سورية في عام 2017 وفق الوزارة زيادة بنسبة 25 بالمئة عن العام الماضي حيث بلغ عدد القادمين من سياح وزوار يوم واحد ومقيمين مليونا و300 ألف قادم معظمهم من الجنسيات اللبنانية -العراقية – الروسية – الأردنية – الإيرانية – الباكستانية – الأمريكية – البحرينية ومنهم 161ألف قادم بغرض السياحة الدينية قضوا قرابة 860 ألف ليلة سياحية خلال عام2017 بزيادة مقدارها 39 بالمئة عن عام2016 فيما زاد عدد الليالي الفندقية للعرب والأجانب والسوريين خلال عام 2007 بمقدار 9 بالمئة عن سابقه حيث وصل العدد إلى3 ملايين ونصف المليون ليلة فندقية.
كما أطلقت الوزارة العديد من المبادرات منها “هديتك من سورية” بهدف تنشيط الحرف التراثية والصناعات التقليدية السورية والحفاظ عليها من الاندثار وإعادة ألقها من جديد ليتم تسويقها داخل وخارج سورية بما يسهم في تنشيط عمل الحرفيين الذين تضررت حرفهم ومشاغل عملهم من الحرب الإرهابية على سورية .

 

المصدر: 
العروبة