ارتفــاع الأســــعار تحـــد مــن قـــدرة المواطـــن الشــــرائيــة

العدد: 
15036
التاريخ: 
الأربعاء, شباط 14, 2018

دأبت جريدة العروبة على رصد حركة الأسواق وأسعار المواد الغذائية والاستهلاكية والخضار والفواكه واللحوم والأجبان والألبان .. و بين كل فترة وأخرى تنشر عبر صفحاتها هموم ومشاكل المواطنين التي تقض مضاجعهم فيما يتعلق بالواقع المعيشي الصعب الذي يعيشونه .
وفي آخر جولة على الأسواق لم نلحظ اختلاف الأسعار أو تراجعها فأسعار الخضار والفواكه مرتفعة باستثناء الخضار الموسمية مثل الملفوف والقرنبيط والسلق والسبانخ أما ما تبقى فيباع بأسعار عالية مقارنة مع الرواتب والأجور ، حيث وصل سعر كيلو البندورة إلى 300 ل.س ، وسعر كيلو الباذنجان 225- ل.س250 وكيلو الكوسا يباع بـ450-500ل.س ، والليمون 250-300ل.س ، والفول الأخضر فيباع الكيلو منه بـ 450ل.س أما إذا انتقلنا إلى أسعار الفاكهة  فإن التفاح يباع بأسعار متفاوتة حسب حجم الثمرة ونوعيتها حيث يتراوح مابين0 15-300 ل.س ، وكيلو الموز البلدي يباع بسعر 500ل.س ، وكيلو البرتقال أبو صرة بـ125ل.س ، أما الكيوي الذي يكتفي أصحاب الدخل المحدود بالنظر إليها في الأسواق وواجهات المحال فإن الكيلو الواحد منها يباع بـ 1500ل.س وكيلو الفريز يباع بـ 1000 ل.س .
وأكد المواطنون الذين التقيناهم أنهم يكتفون بشراء البرتقال والتفاح والجزر لأولادهم لأنه ليس بمقدورهم شراء الموز والكيوي و الفريز .
وإذا ما أتينا على أسعار الألبان والأجبان فقد أفادنا احد التجار أن أسعارها انخفضت قليلاً مقارنة عما كانت عليه قبل أشهر مضت حيث يباع كيلو الجبنة البلدية ( بقر ) بـ 1100 ليرة سورية أما ( الغنم ) فيباع الكيلو منها بـ 1200 ل.س مع الإشارة أن كيلو حليب البقر يباع بـ 225 ل.س وكيلو اللبن بـ 250ل.س .
وأكد أصحاب المحال أن الإقبال على شراء الألبان  و الأجبان متواضع إن صح التعبير و يتم شراء الحاجة الضرورية فقط .
وإذا كان هذا هو حال الإقبال على شراء الألبان والأجبان فإن الإقبال على شراء اللحوم الحمراء نادر بعد أن وصل سعر كيلو لحم الخروف إلى 4000ل.س وكذلك لحم العجل في حين يباع كيلو لحم البقر بـ2200ل.س التي يقبل على شرائها شريحة قليلة من المواطنين في حين يباع كيلو الفروج بـ 700ل.س وتكتفي بعض الأسر بشراء فروج أو فروجين في الشهر نظراً لعدم قدرتها المادية بعد أن تتوزع رواتبهم وأجورهم على مستلزمات المعيشة الأخرى ...فهم حسب ما نقلوه لنا يمكنهم الاستغناء عن اللحوم بأنواعها وكذلك الأجبان إلا أنهم لا يستطيعون الاستغناء عن شراء السكر الذي يباع الكيلو الواحد منه بـ 230ل.س وكذلك الزيت يباع اللتر بـ625ل.س والرز الذي يتراوح سعر الكيلو مابين 350-1000ل.س حسب نوعه ومصدره .
كما أنه لا يمكن الاستغناء عن شراء المنظفات التي ترتفع أسعار الجيدة منها بشكل لافت مع الأخذ بعين الاعتبار إلى انتشار بيع منظفات تجارية وبأسعار رخيصة في الأسواق إلا أنها مغشوشة على حد قول من التقينا بهم .
والملاحظ أيضاً ارتفاع أسعار القرطاسية فالدفتر (100) ورقة الذي كان يباع بـ 135ل.س أصبح  بسعر 150ل.س ، والممحاة بسعر 30ل.س بعد أن كانت تباع بـ(20)ل.س ( وهي بحجم صغير ) في حين سعر القلم الأزرق أو الأحمر 75 ل.س بعد أن ارتفع 25 ل.س مؤخراً.

المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
مها رجب