العمل التطوعي .. والحاجات الاجتماعية

العدد: 
15063
التاريخ: 
الثلاثاء, آذار 27, 2018

أهمية خاصة يستحوذها العمل التطوعي نظرا لأنه يتولد من وجود حاجة اجتماعية لخدمات معينة ووجود هيئات مؤمنة بالعمل ومستعدة للعطاء . وهذان الشرطان كفلتهما طبيعة العلاقات في مجتمعنا .. فالتطوع هو كل جهد إرادي يقوم به فرد أو جماعة لتوفير أو تقديم خدمات نوعية للمجتمع أو لأفراده أو هيئاته دون الحصول على مقابل .. وهو عمليا أي عمل يؤديه الإنسان مختارا بهدف خدمة الآخرين وتعزيز العلاقة مع المجتمع وهو صيغة للتعاون والتكامل بين أفراد المجتمع تتوجها المحبة والاحترام والبساطة والصدق . وفي نظرة تحليلية لواقع الحياة تبين أنه تستحيل عملية التمتع بمجمل الخدمات التي تقدمها الدولة ما لم تستكمل بتعزيز الحس التعاوني والفكر التطوعي اللذين يعززان الجهود التنموية ويحفظانها ويسمحان بالتمتع بها والارتقاء بحياة المجتمع وهو ما يستدعي التوسع في ثقافة التطوع وتعزيز أركانها .
حتى وقت قريب كان الناس يظنون أن العمل مرهون بالجمعيات الخيرية التي تقدم بعض الخدمات للأطفال والنساء أو المسنين والمعوقين وغالبا تشتمل هذه الخدمات بعض التدريب وتوفير جزء من المستلزمات والأدوات وبعض الدعم المادي لذلك لم نكن نرى نتائج واضحة مؤثرة فعليا في حركة نهوض المجتمع بالشكل الذي يتناسب فيه الجهد مع النتيجة والحاجة الفعلية ، وتأتي التجربة الرائدة للمنظمات الشعبية التي تعمل في إطار مؤسساتي وعبر انتشار أفقي واسع وتنوع للمهام  فتتحمل مسؤولياتها في تنظيم الطاقات واستقطاب الخبرات وتدريب الكوادر في شتى الميادين والاهتمامات وتعمل بشكل دؤوب مع الجهات المعنية وصولا لكل الشرائح من مختلف الفئات العمرية وتتحمل مسؤولياتها الوطنية في المساهمة الفعالة بخطط الدولة عامة سواء عبر الرقابة الشعبية والإشارة للحاجات غير الملباة أو من خلال المساهمة في إيصال الخدمات لمستحقيها أو من خلال تنظيم جهود المجتمع المحلي وتفعيل أدواره وبالتالي تقوية الروابط بين المواطنين وبين الحكومة وصولا للأفضل ..ناهيك عن المساهمة الفعالة في تطوير الخدمات المقدمة وتمكين المواطن من الاستفادة منها والأمثلة كثيرة عن الرقابة الشعبية المباشرة أو نقل الرؤية الشعبية إلى أصحاب القرار والمعنيين وتوضيح ماهية الإجراءات والقرارات الرسمية لشرائح واسعة من المجتمع ...كل ذلك هو تحصيل تربية مسؤولة وتعليم  تربوي وتنموي وإعلام توجيهي وتثقيفي ومهارات عملية متنوعة ومتطورة وخدمات تستوعب الحاجات وتفعلها وتنميها وعلاقات اجتماعية تحسن استثمار قدرات الإنسان في خدمة الوطن وتحصينه . 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة