عمال القطاع الخاص يطالبون بإنصافهم .؟!

العدد: 
15072
التاريخ: 
الأربعاء, نيسان 11, 2018

وائل كان يعمل في منشأة سياحية خاصة في مدينة تدمر ومسجل في التأمينات الاجتماعية كتبت له النجاة بمعجزة إلهية لكنه لم يستطع أن يخرج أي ورقة ثبوتية من منزله الذي تبين له فيما بعد انه احترق بالكامل وبذلك فقد كل أوراقه الرسمية و ثبوتياته التي تمكنه من الحصول على تعويضاته من التأمينات الاجتماعية هذا ما يوضحه في شكواه ويضيف :الكثير من عمال القطاع الخاص وربما اكثر من 90بالمئة منهم لا يحصلون على الزيادات الدورية التي تطرأ على رواتب القطاع العام من ترفيعات وغيرها وكذلك لا يحصلون على الزيادات التي تصدر بمرسوم جمهوري وبعض أرباب العمل يعمدون إلى إرغام طالب العمل على توقيع استقالته قبل البدء بالعمل تحت طائلة عدم منحه فرصة العمل أصلا هذا عدا عن حاجة عمال القطاع الخاص للحصول على قروض من المصارف العامة أسوة بالعاملين في القطاع العام فهل يتم إنصافهم خاصة وان حالة التعافي باتت واضحة على جميع القطاعات في مدينتنا العدية لا سيما السياحية منها فهل يتم النظر في مطالب هؤلاء العمال الذين حفظ قانون العمل حقهم وضيعه لهم من كان بها خبيرا.؟!
 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة