همـــوم الحرفيــين علـــى طاولــــة مؤتمرهـــم الســـــنوي: تفعيل المنطقة الحرفية فــي ديـــــر بعلـبـــــــة.. إعــــــــادة منـــــــــح الــقـــــــروض.. تـخفيـــض رســــــــم بـــــدل الخــدمــــات

العدد: 
15075
التاريخ: 
الاثنين, نيسان 16, 2018

طالب أعضاء مؤتمر فرع اتحاد الجمعيات الحرفية بحمص خلال مؤتمرهم السنوي بإعادة تأهيل مقر الجمعيات الحرفية و تفعيل عمل المنطقة الحرفية في دير بعلبة و صندوق العجز والشيخوخة و انجاز مقر لاتحاد الجمعيات الحرفية في حي الأربعين وإعادة منح القروض للحرفيين بضمانة شهادة الحرفة والمنشأة الخاصة بالقرض واعتماد الشهادة الحرفية للتقدم للمناقصات الخاصة بالأعمال الحرفية و طلب شهادة حرفية من كل حرفي في حال أي معاملة تابعة لدوائر الدولة و الإسراع بترميم و تأمين البنى التحتية من كهرباء ومياه في سوق الصاغة و توفير المواد الأولية لمهنة الأثاث المعدني و الحدادة

و طالبوا أيضا بتخفيض رسم بدل الخدمات المفروضة على المعامل والمنشآت من قبل مجلس المدينة و تمثيل مجلس إدارة الجمعية الحرفية للصهاريج بمكاتب التوزيع التابعة لمصفاة حمص وسادكوب ومعالجة موضوع فقدان الإيصالات المالية للحرفيين المخصصين بدير بعلبة و تخفيض رسم الخدمات لحرفة النجارة و دعم وتمويل مشروع بناء مشفى الحرفيين وتجهيز احد طوابقه كعيادات شاملة و أتمتة العمل المحاسبي و ربطه مباشرة مع الاتحاد العام وإشراك العاملين بالاتحاد و الجمعيات الحرفية بمشروع التأمين الصحي و السعي لإيجاد مشاريع استثمارية جديدة و انجاز المشاريع الموجودة حاليا ومن المداخلات إعفاء الحرف التراثية واليدوية من الضرائب والرسوم و إقامة سوق دائم لهذه الحرف بحمص و تخفيض رسوم تصديق المخططات الهندسية التي تصل إلى أضعاف مضاعفة مقابل الترخيص لمنشآت الحرفيين في المناطق الصناعية وتطبيق المرسوم رقم 12 الخاص بتنظيم مهنة معقبي المعاملات و تخصيص أكشاك لهم يعود ريعها لذوي الشهداء و تأمين مقر لجمعية معقبي المعاملات و إلزام الحرفيين مراجعة جمعية السيارات السياحية للحصول على التراخيص .


و أوضح رئيس اتحاد الحرفيين ناجي حضوة في رده على المداخلات أنه تم تفعيل صندوق التقاعد على مستوى سورية   ووصلت التعليمات التنفيذية إلى الاتحاد و شرح آلية الانتساب إلى الصندوق و شروط الاستفادة منه موضحا أن الصندوق يساهم بتقليل نسبة البطالة من خلال الراتب التقاعدي الذي يبلغ 32 ألف ليرة و يمكن لأي منتسب أن يستفيد منه بعد مضي 30 عاما أو عندما يبلغ عمره 65 سنة و أشار إلى أن اغلب الحرفيين هجروا من محلاتهم بسبب الإرهاب الذي استهدف الصناعة و الحرفيين مما انعكس على الوضع المالي للاتحاد لذلك نحاول إعادة الحرف و دعمها ماديا ومعنويا وأوضح شروط الانتساب للجمعيات الحرفية و الحصول على الشهادة الحرفية مشيرا أن الانتساب ليس إلزاميا ونوه إلى أن الاتحاد يعمل على إقامة دورات تأهيل و تدريب لكافة الكوادر الحرفية.

المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
لانا قاسم - ت: ريمون ضاحي