رأي ... حمى الأسعار في شهر البركة

العدد: 
15096
التاريخ: 
الأحد, أيار 20, 2018

حمى أسعار جديدة اجتاحت الأسواق منذ أيام ,وكما جرت العادة استبق التجار  قدوم  شهر الخير و البركة  و رفعوا أسعار المواد الغذائية تحديداً  الموجودة في محالهم مسبقاً  لتصل  إلى حد لامبرر له  سوى الطمع  و الجشع..
اليوم  وغداً كما في الأمس تحديات  كبيرة أمام  الجهات المعنية  لضبط الأسواق و تصويب الخلل  و اتخاذ القرارات  و الإجراءات  الرادعة  بحق المخالفين  و بالأخص خلال  شهر رمضان , والتدخل الحكومي  المباشر  بات  ضرورياً لالزام  التجار بالتقيد  بالأسعار .... وهذه المهمة تقع على عاتق لجان الجهات المختصة , والتي تأخذ بالحسبان  مصلحة المواطن أولاً وإن  شاهدنا بعض الحالات  الشاذة التي لاتعبر إلا عن  أشخاص باعوا ضميرهم (بإكرامية أو بثمن  فنجان  قهوة) ...وتقارير  عديدة  صرحت بها مديرية التجارة الداخلية  و حماية المستهلك  تؤكد سحب الكثير من المواد مجهولة المصدر المتواجدة في الأسواق و إتلاف  مواد  منتهية  الصلاحية ...
كما تواجدت السورية للتجارة – في ماراثون  التسوق الرمضاني -  و طرحت  سلة غذائية  بقيمة عشرة آلاف  ليرة  سورية  و قيمتها في الأسواق تقارب الأربعة عشر ألفاً ,و الأمر  بمثابة حل إسعافي  لمواطن أثقل كاهله  بمتطلبات الحياة  وغلاء الأسعار..
  لكن هدف الكثير من الجهات  المعنية بعملية الإنتاج المحلي و الرقابة عليه  بالوصول  إلى ما بعد  الاكتفاء  و دخول أبواب التصدير على اختلافها ...لذلك  يتوجب أولاً  تخفيض الأسعار   بشكل حقيقي و ضبطها  وتطبيق مبدأ (العصا  لمن عصا)  دون تهاون  مع  أي  مخالف ,وهو أمر  نأمل أن نراه على أرض الواقع في الأيام القريبة القادمة ..
 

المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
هنادي سلامة