طرقات أم العمد بحاجة لتعبيد.؟!

العدد: 
15139
التاريخ: 
الأحد, تموز 22, 2018

قامت مديرية الخدمات الفنية بترقيع الطريق الواصل بين قريتي أم العمد - تل خزنة منذ زمن بعيد ..ولكن هذا الترقيع غير مجد حيث الحفر الكبيرة وتخرب القميص الإسفلتي بسبب الآليات الثقيلة التي كانت تسلك هذا الطريق قبل فتح طريق سلمية  الرئيسي وكذلك هناك طريق بطول 400 متر تقريبا يربط قريتي نوى وأم العمد محفر وبأمس الحاجة لترميم وكذلك الطريق الواصل بين قريتي أم العمد والمخرم التحتاني ...أما طريق مزرعة حوش عصفورة الواقعة بين قريتي أم العمد  والحميدية فهو ترابي علما أن هذه المزرعة تبعد عن الطريق العام أقل من 1كم وهو بأمس الحاجة لتعبيد حيث يشكل هذا الطريق نقطة الربط الوحيدة لهذه المزرعة المكتظة بالسكان مع الطريق العام و يضطر طلاب المدارس والموظفين لسلوك هذا الطريق الترابي للوصول إلى قرية أم العمد فهل هناك أمل بتعبيد هذه الطرقات الفرعية الحيوية.

الفئة: 
المصدر: 
العروبة