واقع مسالخ الفروج على طاولة اللجنة الاقتصادية في مجلس المحافظة..عقوبات مالية كبيرة بدل الإغلاق الإداري

العدد: 
15139
التاريخ: 
الأحد, تموز 22, 2018

مراقبة وتسوية أوضاع  مسالخ الفروج المرخصة وغير المرخصة في المحافظة ,وسبل تنظيم عملها والحرص على الالتزام بالشروط الصحية كانت أهم ما ناقشه أعضاء اللجنة الاقتصادية في مجلس المحافظة مؤخرا ,وبحثوا  الطرق الكفيلة بإيصال لحم الفروج إلى المواطن بالمواصفات الصحية و الأسعار المقبولة و الحد من استخدام الفروج المثلج المهرب من تركيا والمخالف للسلامة الصحية ومنع دخوله للأسواق المحلية..
 وأوضح الدكتور سائر خضور رئيس جمعية حماية المستهلك في المحافظة أن  الغاية الأساسية من الاجتماع هي تحديد أولويات العمل والخروج بقرارات ناظمة لعمل المسالخ سواء بالمدينة أو الأحياء المحيطة بها من خلال مسح شامل, و اعتماد عدد محدد تورد منه  مادة الفروج إلى المطاعم والاستهلاك المباشر من قبل المواطنين.
 وأشار  رئيس غرفة زراعة حمص أحمد كاسر العلي أنه و خلال فترة الحرب اضطررنا للسماح بالترخيص بشكل عشوائي في المدينة لتأمين مادة الفروج وحاليا سنعيد تنظيم العمل ,وتطبيق الشروط الصحية والتموينية  ,ونضع آلية جديدة للترخيص  في الأحياء الشعبية وأطراف المدينة, وإغلاق الموجودة على أرض الواقع سواء أكانت مرخصة أم غير مرخصة إذا كانت لا تلتزم بالشروط الصحية..
وبين المهندس أسام جوخدار رئيس اللجنة الاقتصادية بمجلس المحافظة  أن الهدف من الاجتماع إعادة تقييم واقع المسالخ الموجودة في المحافظة، واقترح تشكيل لجنة مؤلفة من ممثلين من غرفة الزراعة و مجلس المدينة و المحافظة و مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك لإجراء مسح كامل لكل المسالخ الموجودة في المدينة و اعتماد  التي تلتزم بالشروط الصحية المطلوبة ,ويفضل إخراجها كلها من مركز المدينة ونقلها إلى أطرافها, مشيراً إلى أنه تم ضبط عدد من المخالفات في مسالخ بأحياء كرم الشامي والمخيم والإنشاءات والنزهة يخلط  فيها لحم الفروج بمواد أخرى ,وأضاف :الهدف الأساسي  معرفة مصدر اللحوم وإيصالها إلى المواطنين ,ويتوجب  اعتماد مراكز محددة تورد هذه المادة وتوزعها لتلبي حاجة الأسواق، كما اقترح استبدال الإغلاق الإداري بعقوبات مالية كبيرة لردع المخالفين.
 وعن مسلخ الصايد الخاص باللحم الأحمر قال المهندس محمد شاهين  عضو المكتب التنفيذي  لقطاع التجارة الداخلية و حماية المستهلك في مجلس المحافظة :تم  مؤخراً تعميم قرار وزاري  على مجلس المدينة و الوحدات الإدارية يتضمن إيصال اللحوم الحمراء ضمن برادات   و وفق شروط صحية محددة إلى المدينة وخارجها, وأشار إلى صدور قرار عن مجلس المدينة بعدم قبول اللحوم الحمراء القادمة إلى مدينة حمص إلا من المسلخ البلدي الكائن في المنطقة الصناعية وهو يكفي حاجة المدينة وبالتالي عدم قبول أية ذبائح من خارج المدينة وهذا لا يعني إن مسلخ الصايد أغلق أو انهي ترخيصه لكن يمكن أن يورد اللحوم إلى مناطق أخرى.   
الدكتور محمد زيدان رئيس دائرة الرقابة الصحية بمجلس المدينة قال:  يوجد /30/ مسلخاً ضمن المدينة والريف المرخص منها 12 مسلخاً فقط , لكن المراقبة تشمل الكل وتنظم الضبوط بحق كل مخالف أو مستهتر بالشروط ,وخلال ستة أشهر  نظمت ستة إغلاقات لمسالخ الفروج /3/ في المخيم و /1/ في الإنشاءات و /1/ في النزهة و /1/ في الشبابية.
والاعتماد حالياً  باللحوم الحمراء على المسلخ البلدي  بعد عودته للخدمة كونه أقرب من مسلخ الصايد الذي يبعد  عن مركز المدينة  30 كم  ,وهذا التغيير بهدف تسهيل عمليات  نقل اللحوم
 

المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
لانا قاسم