قصيدتان

العدد: 
15146
التاريخ: 
الثلاثاء, تموز 31, 2018

إلى عينيك ياوطني

إلى عينيك ياوطني ....
أسافر في المدى المجهول ...
عبر دفاتر الزمن ...
ويوصلني إليك هوى ...
تخطى قساوة المحن ...
أقبل وجهك القدسي ...
أحضنه..
بلا خوف ولا وهن
إلى عينيك ....
أكتب أغنيات الحب ...
أرسلها ...
مع الأمواج والسفن ...
أنا أهواك يا وطني ...
نعم !!...في السر والعلن ....
وأنت حبيبي الموعود ...
من مهدي ....إلى كفني ..
من مهدي ....إلى كفني ..

وصية شهيد

بالكلام العذب بوحي  
     قرب نعشي لا تنوحي
لا تقولي : مات ابني     
  لم أمت ،زالت جروحي
إنني مازلت حياً        
    في ربوع العز سوحي
تسمو للأمجاد نفسي   
    تعشق التخليد روحي
زغردي : إني شهيد  
      بالغ أقصى طموحي
يا رفاق الدرب سيروا  
  أيقظوا عين الوضوح
قصدنا ميزان حق         
  ملكنا كف الرجوح
زغردي أماه واخفي   
   دمعة الوجه الصبوح
حولي الأحزان عرساً    
 احملي المنديل لوحي
لا أهاب من ممات           
    لست أخشى من قروحي
إن لي في الموت بعـــ
ـــثاً إنه فتح الفتوح
غايتي تحرير أرضي        
   لارجوع عن طروحي
لارجوع عن طروحي

 

الفئة: 
المصدر: 
العروبة
الكاتب: 
نبيل باخص